المنتخب الألماني / Germany national football team

تاريخ المنتخب الألماني لكرة القدم


المنتخب الألماني لكرة القدم
المنتخب الألماني هو واحد من أنجح المنتخبات الوطنية في المنافسات الدولية.. توجت المانيا بأربع بطولات لكأس العالم (1954، 1974،1990،2014) وثلاث بطولات أوروبية (1972، 1980، 1996) وفازت ألمانيا الشرقية بذهبية الألعاب الأولمبية في عام 1976.

بطاقة منتخب المانشافت


أول مباراة رسمية للمنتخب الألماني كانت في 5 أبريل عام 1908، ضد منتخب سويسرا في بازل وفاز بها المانشافت 5-3.

لم يستطع المنتخب الألماني السفر إلى أول بطولة كأس عالم 1930 في الأوروغواي أثناء فترة الكساد الأوروبية، وفي كأس العالم 1934 حصدت الماكينات المركز الثالث للبطولة في اول ظهور لها في المسابقة.

في بطولة العالم 1938 عانت الماكينات من أسوا موسم لها بعد تعادل 1-1 وهزيمة 2-4 أمام المنتخب السويسري خرجت على أثره من الدور الأول. 

فترة منتخب ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية


بعد الحرب العالمية الثانية منعت ألمانيا من المنافسة في معظم الألعاب الرياضية حتى حوالي عام 1950، ليعود الاتحاد الألماني لكرة القدم حينها إلى حضن الفيفا مع ثلاثة منتخبات وطنية، ألمانيا الغربية وألمانيا الشرقية وسارلاند، وقبل تلك الفترة لم يشارك المنتخب الا في بطولتي كأس العالم 1930 و1950.

كأس العالم 1954

شاركت ألمانيا الغربية بقيادة مدربها هيربرجر مجددا في كأس العالم 1954 مع تركيا وهنغاريا وكوريا الجنوبية في المجموعة الثانية، وتلقت هزيمة ساحقة من المنتخب المجري 3-8.
وفي النهائي التقت ألمانيا مع منتخب المجر مرة أخرى، الذي لم يتلق أي هزيمة في آخر 32 مباراة متتالية حينها، وفي مفاجأة صادمة تمكنت من قلب خسارتها من هدفين نظيفين الى فوز تاريخي بنتيجة 3 – 2.


هزيمة ويمبلي ومباراة القرن العشرين

بعد حصول ألمانيا على المركز الرابع في كأس العالم 1958 والوصول فقط إلى الدور ربع النهائي في كأس العالم 1962، استلم هيلموت منصب المدرب خلفا لـ هيربرجر الذي قاد المنتخب لمدة 28 عاما.
في كأس العالم 1966 وصلت ألمانيا الغربية إلى النهائي بعد فوزها على الاتحاد السوفياتي في دور الأربعة، وكانت وجها لوجه مع منتخب انجلترا في استاد ويمبلي.
كان منتخب ألمانيا منهزم بهدفين مقابل هدف ولكن في الدقيقة 89 أدرك وولفغانغ ويبر التعادل لألمانيا 2-2 واحتكم الفريقان إلى الوقت الإضافي، ليسجل حينها جيف هيرست الهدف الشهير "بويمبلي" في شباك ألمانيا، والذي أثار ضجة كبيرة كون أن الكرة ارتدت بعد تسجيل الهدف أو أنها ارتطمت بالقائم وارتدت، بعدها سجل الإنكليز هدفا آخرا وفازوا ببطولتهم الوحيدة الى الآن 4-2.


كأس العالم عام 1970

أما في كأس العالم عام 1970 فقد رد الألمان ثأرهم من إنكلترا في ربع النهائي 3-2، ليسقطوا مرة اخرى في الوقت الإضافي ولكن أمام منتخب إيطاليا في الدور نصف النهائي 4-3، وهي المباراة التي شارك فيها بيكنباور رغم وجود خلع في كتفه، وتسمى هذه اللعبة بمباراة القرن كونها شهدت تسجيل خمس أهداف في الوقت الإضافي، وتوج في تلك البطولة غيرد مولر بلقب هداف البطولة بـ 10 أهداف.

كأس العالم 1974 في ميونيخ

في عام 1971 أصبح فرانز بيكنباور قائد المنتخب الوطني، وقاد ألمانيا الغربية إلى نجاح كبير بالتتويج بكأس الامم الاوروبية أول مرة عام 1972.
أما في كأس العالم 1974 واجهت ألمانيا الغربية جارتها الشرقية في دور المجموعات، وكان كلا الفريقين مؤهلين للتتويج بالبطولة، وهزمت حينها الغربية 0-1، وصعد كلاهما إلى الدور الثاني.
ألمانيا الغربية وصلت للنهائي لمواجهة المنتخب الهولندي بقيادة يوهان كرويف، وكان الهولنديون الأسبق للتسجيل، إلا أن بول برايتنر وجيرد مولر قلبا الكفة وأهديا منتخب بلادهم اللقب الثاني لبطولة كأس العالم.

حقبة فرانز بيكنباور

عاد فرانز بيكنباور للمنتخب الوطني بعد الخروج من يورو 1984، ليستلم مهمة تدريب الفريق في كأس العالم 1986، ووصلت ألمانيا الغربية في تلك البطولة إلى النهائي وانهزمت أمام منتخب الأرجنتين بقيادة اسطورة كرة القدم دييغو مارادونا 2-3.



وفي يورو 1988 اتجهت العيون نحو ألمانيا الغربية للفوز في البطولة على أراضيها، لكنها فشلت في تخطي هولندا 2-1 في الدور قبل النهائي.
بعدها فازت ألمانيا الغربية باللقب الثالث لها في بطولات كأس العالم في 1990، عندما واجه المانشافت مجددا راقصي التانغو الأرجنتينين في النهائي وفاز عليهم 1-0 .
وبهذا أصبح بيكنباور الذي فاز بكأس العالم كقائد للمنتخب الوطني في عام 1974، الوحيد جنبا إلى جنب مع ماريو زاغالو الذي توج بكأس العالم كلاعب و مدرب.

ألمانيا الموحدة

خاضت ألمانيا الموحدة أول مباراة رسمية لها ضد سويسرا في 19 ديسمبر/كانون الاول 1991.
كما فازت بأول لقب دولي كبير في كأس الأمم الاوروبية عام 1996، لتصبح بطلة أوروبا للمرة الثالثة، وفاز حينها ماتياس سامر بالكرة الذهبية عن أدائه المميز لألمانيا و لبوروسيا دورتموند.

فترة أوليفر كان ومايكل بالاك

في كأس العالم 2002 لم ينتظر أحد تحقيق ألمانيا لأي نتائج هامة، وذلك كون أنها تأهلت للنهائيات للمرة الأولى في تاريخها بعد خوضها الملحق الأوروبي.
لكنها بدأت بحزم شديد مع هزيمة السعودية 8-0، وتخطي باراغواي والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية والوصول للنهائي ضد البرازيل، حينها لم يشارك بالاك بسبب تراكم البطاقات الصفراء.
البرازيل فازت وقتها 2-0 لكن مع هذا فاز ميروسلاف كلوزه بالحذاء الفضي وكابتن الفريق أوليفر فاز بالكرة الذهبية.


وقبل بطولة كأس العالم 2006 التي استضافتها ألمانيا بالذات، كان قد استلم دفة التدريب يورغن كلينسمان والمدرب الحالي يواخيم لوف مساعدا له.
وفازت ألمانيا في المباراة الافتتاحية أمام كوستاريكا 4-2 وتصدرت مجموعتها قبل أن تفوز على منتخب السويد 2-0 في دور الـ 16، وتهزم الأرجنتين أيضا 1-1 (4-2).
وفي مباراة الدور النصف النهائي ضد إيطاليا،ذهب الفريقان إلى الوقت الاضافي مرة أخرى، وبنى الجميع آمالا كبيرة في التأهل للنهائي، قبل أن يتلقوا هدفين في آخر 90 ثانية من الوقت الإضافي ويهزموا 0-2.
وحصل لاعبو المنتخب بعد تلك البطولة على العديد من الجوائز الدولية.
فاز ميروسلاف كلوزه بالحذاء الذهبي وزميله المهاجم لوكاس بودولسكي بجائزة أفضل لاعب شاب.
وتم ضم أربعة من لاعبي المنتخب (ينس ليمان وفيليب لام وميكايل بالاك وميروسلاف كلوزه ) إلى فريق كل النجوم.

نهائيات كأس العالم 2010

في دور الـ 16 للبطولة تخطت ألمانيا إنكلترا 4-1، وفي الدور ربع النهائي فاز المانشافت على الأرجنتين 4-0، وكانت هذه هي المباراة الدولية رقم 100 للمهاجم ميروسلاف كلوزه والتي عادل فيها رقم الأسطورة غيرد مولر بـ 14 هدفا في كأس العالم، في الدور نصف النهائي ودعت ألمانيا أمام بطلة المسابقة منتخب إسبانيا 0-1.

نهائيات كأس العالم 2014

قدم لاعبو المنتخب الألماني أداء رائعا في جميع المباريات التي خاضوها في المونديال باستثناء مباراة دور الـثمن النهائي التي واجهوا فيها صعوبة كبيرة في تخطي عقبة المنتخب الجزائري محاربي الصحراء.
فقد استهل المانشافت الألماني مشواره في دور المجموعات بفوز كاسح على نظيره البرتغالي بأربعة أهداف دون رد، قبل أن يتعثر أمام نظيره الغاني (2-2)، ومن ثم فاز بصعوبة على نظيره الأمريكي بهدف وحيد، ليتصدر قائمة المجموعة برصيد 7 نقاط بفارق ثلاث نقاط أمام الولايات المتحدة الأمريكية التي رافقت المانشافت إلى دور الـ 16 على حساب البرتغال بتفوقها عليها بفارق الأهداف، وتذيلت غانا المجموعة برصيد نقطة يتيمة.
وفي الدور ربع النهائي فازت ألمانيا على منتخب فرنسا بهدف وحيد وألحق المنتخب الألماني هزيمة ساحقة ومذلة بنظيره البرازيلي في غياب نجمه نيمار، بطل العالم لـخمس مرات في عقر داره (7-1) في اللقاء التاريخي الذي أقيم بينهما يوم الثلاثاء 8 يوليو/تموز 2014، في ملعب "جوفيرنادور ماغاليس" بمدينة بيلو هوريزونتي البرازيلية.
واختتم المانشافت الألمانيا مونديال 2014 بالتتويج بلقبه على حساب نظيره الأرجنتيني بفوزه عليه بهدف ذهبي سجله ماريو غوتسه في الدقيقة الثالثة من زمن الشوط الإضافي الثاني للمباراة النهائية التي انتهى وقتها الأصلي من دون أهداف.


أبرز اللاعبون عبر تاريخ المنتخب الألماني

فرانز بيكنباور

أحد العمالقة في تاريخ الكرة الألمانيةإذ شارك في 103 مباريات مع المانشافت سجل خلالها 14 هدفًا، رغم مركزه كمدافع، كما تمكن القيصر من الفوز بكأس العالم لاعبًا في 1974، ومدربًا في 1990، كما فاز بكأس الأمم الأوروبية عام 1972.

سيب ماير 

سيب ماير حارس المنتخب الألماني في بطولتي كأس العالم 1970-1974 وبطولتي كأس الأمم الأوروبية عامي 1972-1976 والذي أعتبر واحد من أفضل خمسة حراس في عقد السبيعنيات كان ماير يمتلك مهارة عالية ولياقة بدنية عالية عدا قدرة الرائعة في صد ضربات الجزاء والأنفرادات ويعتبر أحد ركائز فوز ألمانيا في كأس العالم 1974.

غيرد مولر

يعد من بين أفضل الهدافين في تاريخ ألمانيا وأوروبا، حيث خاض 62 مباراة دولية مع المانشافت سجل خلالها 68 هدفًا، وحقق بطولتي كأس العالم1974، وكأس الأمم الأوروبية 1972. 

كارل هاينز رومينيغيه

لاعب نادي بايرن ميونيخ ومنتخب ألمانيا حصل على لقب أحسن لاعب في أوروبا عام 1980 وجائزة الكرة الذهبية عامي 1980-1981 لعب رومينيغيه أولى مبارياته الدولية في عام 1976 ضد منتخب ولز ثم أشترك في نهائيات كأس العالم 1978-1982-1986 وخاض أجمالاً 95 مبارة دولية سجل خلالها 45 هدفاً.

لوثار ماتيوس

أكثر اللاعبين الألمان مشاركة في المباريات الدولية برصيد 150 مباراة،فاز بكأس العالم 1990، كما فاز ببطولة الأمم الأوروبية 1980، ومن المثير للاهتمام أن ماتيوس شارك في خمس بطولات كأس عالم طوال تاريخه.

ميروسلاف كلوزه

الهداف التاريخي لألمانيا ولكأس العالم، حيث سجل للمانشافت 71 هدفًا في 137 مباراة، كما يعد الهداف التاريخي للمونديال ب16 هدفًا، ونجح في ختام مسيرته الدولية الحافلة بالتتويج بلقب كأس العالم في 2014.

اقرأ أيضا :

دون أن ننسى برتي فوغتس * بول برايتنر * هارالد شوماخر * رودي فوللر * مــاتيــــاس ســــامر * يورغن كلينزمان * أوليفـــــــــــــــر كــــــــــــــــان وغيرهم الكثير.


مواضيع قد تعجبك

اقرأ أيضا : مسيرة محمد صلاح
اقرأ أيضا : رياض محرز
اقرأ أيضا : حكيم زياش
اقرأ أيضا : صامويل ايتو
اقرأ أيضا : ساديو ماني
شارك الموضوع مع أصدقائك
islam kraiem
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع اساطير الرياضة .

جديد قسم : المنتخبات العالمية

إرسال تعليق