About Me

يوسين بولت - Usain Bolt

يوسين بولت 

يوسين بولت,بولت,يوسين,يوسين بولت يلعب كرة قدم,يوسين بولت لاعب كرة قدم,يوسين بولت 9.58 تعليق عربي,يوسن بولت,يوسين بولت هو,يوسين بولت 2017,يوسين بولت 2016,شاهد يوسين بولت,يوسين بولت مسلم,ولد يوسن بولت,يوسين بولت 200 متر,يوسين بولت تتابع
يوسين بولت - Usain Bolt
يوسين بولت عداء جاميكي اشتهر بتحطيمه للعديد من الأرقام القياسية في ألعاب القوى، وخصوصًا عند مشاركته في الألعاب الأولمبية.


من هو يوسين بولت

يمكننا القول إن العداء الجامايكي يوسين بولت Usain Bolt هو أسرع رجل في العالم، وفاز بثلاث ميداليات ذهبية في دورة الألعاب الأولمبية لعام 2008 في بكين، الصين.

وأصبح أول رجل في التاريخ الأوليمبي فاز بسباق 100 متر و200 متر في أوقات قياسية،  كما فاز بولت بثلاث ميداليات ذهبية اولمبية في الألعابا لاولمبية الصيفية لعام 2012 في لندن.
وقد قطع سباق المائة متر للرجال خلال 9.63 ثانية، وهو رقم قياسي أولمبي جديد، مما يجعله أول رجل في التاريخ يضع ثلاثة أرقام قياسية عالمية في المسابقة الأوليمبية،  وقد صنع التاريخ مرة أخرى في دورة الألعاب الصيفية لعام 2016 في ريو، عندما فاز بالذهبية في سباق100 متر، و200 متر و400 متر على التناوب، حيث استكمل “ثلاثية”، وحصل على ثلاث ميداليات ذهبية في ثلاث مباريات أوليمبية متتالية، أي ما مجموعه تسع ميداليات ذهبية على مدى مسيرته الأوليمبية.



بدايات يوسين بولت

ولد يوسين بولت في جامايكا بتاريخ 21 أوت 1986، وكان لاعب كريكيت متميزًا وعداء في وقت مبكر، وقد لاحظ المدربين في المدرسة سرعة بولت الطبيعية، وبدأ يركز فقط على العدو، تحت إشراف بابلو مكنيلPablo McNeil, وهو عداء أولمبي سابق. (لاحقا أصبح غلين ميلز Glen Mills مدرب بولت و معلمه).
في عمر الرابعة عشر، أدهش بولت مشجعي رياضة العدو بسرعته الكبيرة، وفاز بأول ميدالية له في بطولة المدارس الثانوية في عام 2001، حيث حصل على الميدالية الفضية في سباق الـ 200 متر.
كان أول نجاح لبولت على الصعيد العالمي في سن الـ 15، في بطولة العالم للناشئين عام 2002 في كينغستون، جامايكا، حيث فاز بسباق 200 متر متواصل، مما جعله أصغر شخص ينال ميدالية ذهبية في العالم. إنجازات بولت أعجبت عالم ألعاب القوى، وحصل على جائزة النجم الصاعد للرابطة الدولية لألعاب القوى في تلك السنة، وسرعان ما حصل على لقب "البرق بولت Lightning Bolt".

إنجازات والقاب يوسين بولت

على الرغم من الإصابة المزعجة في أوتار الركبة، تم اختيار بولت للفرقة الاولمبية الجامايكية لدورة الألعاب الأولمبية في أثينا عام 2004. واستُبعِدَ في الجولة الأولى من 200 متر، ومع ذلك توقف مرة أخرى بسبب الإصابة، صنف بولت الخامس عالميًا في عامي 2005 و 2006،  لكن للأسف، استمرت الإصابات في ملاحقته، وقد منعه ذلك من استكمال الموسم.

تحطيم الارقام القياسية يوسين بولت

كسر بولت في عام 2007، الرقم القياسي في سباق 200 متر الوطني الذي احتفظ به دونالد كواري لأكثر من 30عامًا، وحصل على ميداليتين فضيتين في بطولة العالم في أوساكا، اليابان. حفزت هذه الميداليات رغبة بولت في العَدو، واتخذ موقفًا أكثر جدية تجاه مسيرته.
أعلن بولت أنه سيشارك في سباقات الـ 100 متر و200 متر في الأولمبياد الصيفية ببكين، وحطم بولت الرقم القياسي العالمي في سباق 100 متر النهائي، وفاز به مسجلًا توقيتًا قدره 9.69 ثانية، وقد فاز بثلاث ميداليات ذهبية وكسر ثلاثة سجلات عالمية في بكين.
فاز بولت بالميدالية الذهبية الاولمبية الرابعة في سباق الرجال 100 متر، في دورة الألعاب الاولمبية الصيفية في لندن عام 2012، وتغلب حينها على منافسه يوهان بليك، الذي فاز بالفضية في هذا الحدث.


رقم قياسي أوليمبي جديد

وسجل بولت توقيتًا قدره 9.63 ثانية، وهو رقم قياسي أوليمبي جديد حقق بولت من خلاله الفوز الميدالية الذهبية الثانية على التوالي في سباق 100 متر.
وتابع المنافسة في سباق الـ 200 متر للرجال، محققًا الميدالية الذهبية الثانية على التوالي في هذا السباق، وهو أول رجل يفوز بسباقات 100 و 200على التوالي في دورة الألعاب الاوليمبية، إنجازات بولت جعلته أول رجل في التاريخ يحقق ثلاثة أرقام عالمية في مسابقة واحدة للألعاب الأوليمبية.
عاد بولت إلى المجد الأولمبي في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في ريو عام 2016، عندما فاز بالميدالية الذهبية في سباق 100 متر، مما جعله أول رياضي للفوز بثلاث ألقاب متتالية في هذا الحدث، حيث أنهى السباق في 9.81 ثانية مع العداء الأمريكي ومنافسه جاستن جاتلين Justin Gatlin، الذي نال الميدالية الفضية بفارق 0.08 ثانية خلفه.
وقد قال بولت للصحفيين في مؤتمر صحفي: "لهذا السبب جئت إلى هنا، للألعاب الاولمبية، لأثبت للعالم أنني الأفضل مرة أخرى، دائما ما يشعر المرء بالارتياح عندما يكون في الأعلى، أنتم تعلمون ماذا أعني!".
واصل بولت انتصاراته المتتالية، فحاز الميدالية الذهبية في سباق 200 متر في 19,78 ثانية. 
وقد علق بولت حينها في لقاء مع قناة BBC: "ماذا يمكنني أن أفعل أيضًا لإثبات أنني الأعظم، إنني أسعى جاهدًا لأكون واحدًا من الشخصيات العظيمة في الرياضة، أن أكون إلى مصاف اسطورة الملاكمة محمد علي كلاي و اسطورة الكرة البرازيلية بيليه



لقد جعلت هذه الرياضة مثيرة وشجعت الناس على القدوم لمتابعة هذه الرياضة، لقد وضعت الرياضة على مستوى مختلف".
كان "أسرع رجل على قيد الحياة" مهزومًا في ما قال إنه سيكون آخر سباق له في مسيرته الأولمبية، والمقصود سباق التتابع 400 متر الذي كان يشارك فيه رفقة زملائه أسافا بأول، ويوهان بليك ونيكل أشميد.

ولكنه نجح في قيادة الفريق الجامايكي للفوز بالذهبية، متجاوزًا خط النهاية بزمن قدره 37.27، وفازت اليابان بالميدالية الفضية، في حين نالت كندا الميدالية البرونزية، وتعد هذه ثالث ميدالية ذهبية متتالية يفوز بها بولت في ريو، وهكذا يكون أكمل "الثلاثي" مع ما مجموعه تسع ميداليات ذهبية حصل عليها على مدى مسيرته الأولمبية.
انضم يوسين بولت إلى بافو نورمي من فنلند، وكارل لويس من الولايات المتحدة الأمريكية ليصبحوا أكثر العدائين فوزًا بالميداليات الذهبية في الألعاب الأولمبية، أنهى بولت مسيرته الأولمبية الأسطورية شاكرًا على تويتر الدعم الذي قدمه معجبوه.

إرسال تعليق

0 تعليقات

تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️