-->

لاعب فريق مانشستر يونايتد يفوز بجائزة "الاستحقاق" بعد توفير الطعام للأطفال

راشفورد يحصد جائزة "الاستحقاق" بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد

 لاعب فريق مانشستر يونايتد يفوز بجائزة الاستحقاق بعد توفير الطعام للأطفال
 لاعب فريق مانشستر يونايتد يفوز بجائزة الاستحقاق بعد توفير الطعام للأطفال

مانشستر يونايتد

حصل  ماركوس راشفورد لاعب فريق مانشستر يونايتد، على جائزة مميزة من قِبل رابطة اللاعبين المحترفين لدوره المجتمعي البارز.
وصرحت رابطة اللاعبين المحترفين، مساء اليوم، الفائزين بجوائز موسم 2020/2019.

راشفورد

حصل راشفورد جائزة "الاستحقاق" بعد دوره المجتمعي البارز في توفير الطعام للأطفال خلال فترة تفشي فيروس كورونا المستجد.
وساعدت حملة راشفورد في إنشاء "صندوق غذاء صيفي" بقيمة 120 مليون جنيه إسترليني لـ 1.3 مليون تلميذ في إنجلترا الذين تعطلت إمدادات وجباتهم بسبب الفيروس المميت.
وأجبرت حملة راشفورد الحكومة البريطانية على تغيير سياستهم وموافقتهم على الاستمرار في تقديم الوجبات الغذائية المجانية للأطفال خلال فترة العطلة الصيفية.
ومن جانبه، تعهد راشفورد بالاستمرار في القيام بدوره حيث قال في تصريحات نشرتها صحيفة "إندبندنت" الإنجليزية: "ما فعلناه حتى الآن هو مجرد حل قصير الأمد".
وأفاد: "أنا وفريقي الذي ورائي نحاول إيجاد خطط حول كيفية مساعدة هؤلاء الأطفال لبقية طفولتهم حقًا؛ للعثور على حلول طويلة الأجل لهذه المشكلة".
وتابع: "في الوقت الحالي ليس لدينا إجابات ولكننا سنبذل قصارى جهدنا لمحاولة العثور عليها، ولتعزيز الوضع الذي هم فيه في الوقت الحالي بأفضل ما يمكننا، من الواضح أنني تعرضت للإصابة أثناء فترة التوقف، وفي البداية كنت أعمل من أجل العودة مع الفريق، ولكن بعد ذلك كانت هناك محادثات تقول إنه قد لا تكون هناك مباريات حتى سبتمبر، وعندما جلست في المنزل، كنت بحاجة إلى شيء للعمل من أجله وهدف لتحقيقه".

ماركوس راشفورد

وأردف: "كان هذا مجرد شيء تحدثت عنه مع إخوتي عبر الهاتف وبقية أفراد عائلتي، وحاولنا للتو إيجاد أفضل طريقة لمساعدة الناس، لقد كانت رحلة طويلة لكنني أعتقد أن المرحلة الأولى ربما كانت أصعب ما في الأمر، حيث التعلم والتعليم الذاتي وإيجاد الأشخاص المناسبين للتواصل معهم لمساعدة هؤلاء الأطفال بشكل خاص".
وبين: "كانت لدينا الأفكار ولكننا لم نعرف إلى أين نعرضها أو لمن نعرضها، لذلك ربما كانت هذه أصعب مرحلة في كل شيء حقًا، كان ذلك في بداية الإغلاق بسبب كورونا، من الواضح أن هذا شرف كبير، وأنا آمل فقط أن يشجع  هذا الأمر اللاعبين الآخرين على القيام بأشياء للمساعدة قدر الإمكان".
وانهى: "أنا سعيد جدًا، وسأواصل بالتأكيد بذل قصارى جهدي لمساعدة الناس".
islam kraiem
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الدوري الانجليزي .

جديد قسم : اخبار الدوري الانجليزي

إرسال تعليق