> كوبا امريكا تستعصي على اساطير كرة القدم

القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

كوبا امريكا تستعصي على اساطير كرة القدم

كوبا امريكا....بيليه ومارادونا وميسي

كوبا امريكا تستعصي على اساطير كرة القدم
كوبا امريكا تستعصي على اساطير كرة القدم

يعتبر البرازيلي بيليه والأرجنتينيين دييغو مارادونا وليونيل ميسي افضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم، ولكنهم لم يستطيعوا احراز كوبا أمريكا على مدار مشاركات كل منهم في البطولة، حيث استعصت كوبا امريكا عنهم.

بيليه

كان الجوهرة السوداء بيليه الذي حاز على ثلاث القاب كاس العالم أول من خفق في احراز لقب كوبا امريكا عندما فشل في كوبا امريكا 1959 بعد عام واحد من قيادته المنتخب البرازيلي للقبه الأول في بطولات كأس العالم، وذلك في النسخة التي استضافتها السويد عام 1958.

مواضيع ذات صلة:

اقرأ أيضا:

قصة حياة بيليه:

بالارقام: بيليه أم مارادونا من الأعظم في التاريخ

كوبا امريكا 1959

توج بيليه هدافا لهذه النسخة من كوبا امريكا برصيد ثمانية أهداف كما اختير أفضل لاعب، لكن المنتخب البرازيلي حل ثانيا بفارق نقطة واحدة خلف نظيره المنتخب الأرجنتيني المتوج باللقب، وغاب بيليه عن النسخة التالية في الإكوادور، حيث قرر منتخب السيلساو المشاركة بفريق من الاحتياطيين. 

كوبا امريكا 1963

تكرر الأمر في كوبا أمريكا 1963 ببوليفيا؛ حيث لم يشارك أيضا المنتخب البرازيلي بنفس الفريق الذي توج بلقب كاس العالم 1962 في تشيلي ليحل في المركز الرابع ويظل رصيد بيليه خاليا من أي ألقاب في كوبا أميركا رغم فوزه بلقب المونديال في نسختين متتاليتين. 

كوبا امريكا 1967

تواصل حظ بيليه السيئ بقرار البرازيل الانسحاب من كوبا امريكا 1967 التي استضافتها الأوروغواي، ثم تفاقم الأزمات واستمرار الاعتذارات عن عدم المشاركة، لتتوقف البطولة من 1967 حتى 1975، مما حرم بيليه من الفرص الباقية للتتويج بلقب كاس امريكا الجنوبية.

مارادونا

اما فيما يخص مارادونا الذي شارك في ثلاث نسخ لكوبا أمريكا دون القدرة على رفع اللقب، وكانت أولاها في كوبا امريكا 1979، حيث كانت اختبارا صعبا للمدرب سيزار لويس مينوتي الذي لم يعتمد على معظم النجوم الذين قادهم في 1978 للفوز بكأس العالم، ليودع منتخب الارجنتين البطولة من الدور الأول.

كوبا امريكا 1987

شهدت كوبا أمريكا 1983 غياب الاسطورة مارادونا ثم عاد للمشاركة في كوبا امريكا 1987 بعدما فرض نفسه كأفضل لاعب في العالم من خلال قيادته المنتخب الأرجنتيني للفوز بكأس العالم 1986 في المكسيك لكنه تعرض لصدمة، حيث ودع منتخب التانغو البطولة من المربع الذهبي على يد منتخب الأوروغواي. 
لم تكن مشاركة مارادونا الثالثة والأخيرة في كوبا أمريكا أفضل حالا، حيث أحرز الفريق هدفين فحسب في سبع مباريات وودع مبكرا. 
وفي 1991 غاب مارادونا عن كوبا امريكا التي استضافتها تشيلي، حيث كان يقضي عقوبة الإيقاف بسبب المنشطات وفاز المنتخب الأرجنتيني بلقب المسابقة في غيابه.

ميسي

فشل ليونيل ميسي اللاعب المتوهج مع نادي برشلونة الإسباني في الفوز بأي لقب في مع منتخب الارجنتين اذا استثنينا الالعاب الاولمبية.

كوبا امريكا 2007

خاض ميسي كوبا امريكا للمرة الأولى في 2007 وقدم عروضا رائعة وسجل الكثير من الأهداف حتى بلغ نهائي المسابقة لكنه سقط أمام نظيره المنتخب البرازيلي بثلاثية نظيفة.

كوبا أمريكا 2015

في كوبا امريكا 2011 ودع ميسي المسابقة من دور الثمانية حيث نال انتقادات هائلة وبدت الفرصة قريبة من لميسي من خلال كوبا أمريكا 2015 في تشيلي ولكن الفريق الأرجنتيني لم يحقق التوقعات المرجوة أيضا وسقط بركلات الترجيح أمام أصحاب الأرض في النهائي.

كوبا امريكا 2016

تكرر الأمر في النسخة التالية (المئوية) من كوبا أميركا عام 2016 بالولايات المتحدة، حيث وصل الفريق للنهائي وخسر بنفس الطريقة بركلات الترجيح وأمام نفس المنتخب تشيلي في النهائي.


فهل يستطيع ميسي تحقيق كوبا امريكا 2021 ؟ شاركنا برايك في التعليقات

مواضيع ذات صلة:

حوارات حصرية:
reaction:

تعليقات