أخر الاخبار

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين

من هم أفضل 10 لاعبين في تاريخ كرة القدم؟

من هم أفضل 10 لاعبين في تاريخ كرة القدم؟
 أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين

لم يكن الإبداع غائبا عن كرة القدم خلال القرن الماضي، ففيه شهدنا نجوما وأساطير جعلوا من كرة القدم أفيونا أدمنه المشجعون و صنعوا منها سحرا أبهر المشاهدين.

أسماء كبيليه و مارادونا وكرويف ...صنعت مجد منتخباتها وفرقها وفتنت مشجعي كرة القدم ولا يمكن تفضيل أحدهم على الآخر، فكل مشجع مؤمن بأن لاعبه هو الأفضل في التاريخ، سنعرض لكم في هذا التقرير قائمة بأفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم سنترك لكم حرية ترتيبهم. فمن هو الأفضل حسب رأيكم؟


دييغو مارادونا نجم خارق للعادة شغل العالم بمواهبه ومشاكله

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين
مارادونا

لم يكن الأرجنتيني دييغو مارادونا الذي توفي عن 60 عامًا بسكتة قلبية نجمًا رياضيًا "خارقًا" وحسب، فهو ليس مثل بيليه أو بكنباور أو دي ستيفانو، فهؤلاء شرّفوا ملاعب كرة القدم العالمية بفنهم الرفيع وهو جاراهم تماما في ذلك، لكنه تفوق عليهم حتما في احتلال العناوين العريضة في صفحات الصحف إنما لأسباب أخرى لا يمكن وضعها دائما في خانة الإيجابيات.

مارادونا بطل مونديال عام 1986

بلغ الذروة عام 86 في مونديال مكسيكو عندما قاد منتخب بلاده إلى اللقب الثاني بعد 1978. ويمكن إطلاق اسم مونديال مارادونا على كأس العالم 86 لأن النجم الأرجنتيني طبع البطولة بطابعه الخاص وكان عزفه المنفرد مفتاح الفوز.

مارادونا ويد الله

وكانت المباراة ضد منتخب  مشهودة، حيث وفي مطلع الشوط الثاني سجل مارادونا هدفا بيده في مرمى الحارس بيتر شيلتون فاحتج الإنكليز طويلا، لكن الحكم التونسي علي بن ناصر لم يكترث وأصر على احتساب الهدف. واعترف مارادونا بعد المباراة بأنه استعمل يده للتسجيل معتبرا أنها "يد الله" بحسب قوله.

وبعد أربع دقائق سجل مارادونا أجمل هدف في تاريخ كؤوس العالم، إذ قام بمراوغة ستة لاعبين إنكليز، بمن فيهم الحارس قبل أن يودعها في شباكهم.

بيليه.. ماسح الأحذية الذي أصبح ملكا

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين
بيليه
هو واحد من أساطير كرة القدم على مدار تاريخها، حصل على لقب أفضل لاعب في القرن العشرين، كما تم اختياره ضمن قائمة أكثر الشخصيات أهمية على مدار القرن الـ20. نال الكرة الذهبية، إضافة إلى كرة الفيفا الشرفية من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم. إنه أسطورة الكرة البرازيلية والمثل الأعلى لعشاق الساحرة المستديرة حول العالم، بيليه. 

بيليه أفضل هداف و بطل العالم في ثلاث مناسبات

الجوهرة السوداء بيليه الهداف التاريخي للبرازيل كما كان يلقب حقق بيليه العديد من الإنجازات كما حصل على العديد من الجوائز فقد استطاع الفوز 3 مرات ببطولة كأس العالم مع منتخب بلاده، كما كان الهداف التاريخي لمنتخب البرازيل برصيد 77 هدفاً في 92 مباراة. 

وفقاً للاتحاد الدولي لكرة القدم فإن بيليه سجل 641 هدفاً في الدوري البرازيلي، والتحاد الدولي للاحصاء اكد عن تسجيل بيليه 1281 هدفاً في 1381 مباراة ما أدى إلى إدراج هذا الرقم في موسوعة غينيس للأرقام القياسية. اعتزل بيليه عام 1977، وعين سفيراً لكرة القدم في جميع أنحاء العالم، وفي عام 2010 تم منحه منصب الرئيس الفخري لنادي نيويورك كوزموس الأمريكي.  

الجناح الهولندي الطائر و فيلسوف كرة القدم يوهان كرويف

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين
يوهان كرويف
لم يكن كرويف مجرد لاعب عادي، حيث كان يتمتع بالعديد من المهارات الاستثنائية التي جعلت الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" يختاره كثالث أفضل لاعبي القرن العشرين بعد الأسطورتين البرازيلي بيليه والأرجنتيني دييجو مارادونا، بجانب ما حققه من إنجازات تاريخية مع منتخب هولندا وفريقي أياكس وبرشلونة.

كرويف يقود أياكس أمستردام لزعامة أوروبا

الأسطورة الهولندية المولود في 25 نيسان عام 1947، في أمستردام الهولندية، وبدأ مسيرته الاحترافية مع أياكس أمستردام الهولندي 1964 بعد أن تدرج في المراحل السنية للفريق.

نجح كرويف في قيادة فريق أياكس أمستردام لصناعة التاريخ خلال عقد السبعينيات كأحد أفضل الفرق الأوروبية وقتها، وأول فريق منذ ريال مدريد في الخمسينيات ينجح في تحقيق 3 ألقاب متتالية لبطولة أبطال الدوري (دوري أبطال أوروبا حالياً).

كرويف أول من فاز بـ 3 كرات ذهبية

قبل عهد الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو، لم يكن التتويج 3 مرات بالكرة الذهبية "بالون دور" التي تمنحها مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية الشهيرة أكثر من مرة بالأمر الاعتيادي، ففي الغالب كان اللاعب يفوز بها مرة واحدة عبر تاريخه أو مرتين على الأكثر.

لكن كرويف كسر ذلك الأمر في 1974، حيث بات أول لاعب يحقق الجائزة 3 مرات بعد حملة المونديال التاريخية مع هولندا والتتويج بالدوري مع برشلونة.

المدرب يوهان كرويف فيلسوف الكرة  ومؤسس الكرة الشاملة 

مؤسس الكرة الشاملة وصانع إمبراطورية برشلونة، ومخترع التيكي تاكا التي حيرت المدربين، لم يقتصر إبداعه ضمن المستطيل الأخضر، بل استمرت نجوميته عندما أصبح مدربًا على دكة البدلاء واستطاع تغيير كرة القدم إلى الأبد.

و تعتمد فكرة الكرة الشاملة التي طبقها ميشيلز بقيادة كرويف في السبعينيات على الحفاظ على هيكل الفريق بتغيير المراكز فلا يوجد لاعب له مركز ثابت وعندما يغير الجناح مركزه يقوم بالحضور مكانه لاعباً آخر وبالتالي اعتمد نجاح الفكرة على تبادل الأدوار ومرونة اللاعبين في تغيير المراكز وتبادل الأدوار وهو ما يقوم به جوسيب جوارديولا في بايرن ميونخ ومن قبله برشلونة.

الفريدو دي ستيفانو أيقونة أرجنتينية في سماء مدريد

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين
الفريدو دي ستيفانو
ألفريدو دي ستيفانو ، من مواليد 4 يوليو 1926 في باراكاس ، بوينس آيرس ، الأرجنتين – توفي في 7 يوليو 2014 في مدريد.كان لاعب كرة قدم ومدرب كرة قدم أرجنتينيًا ، ويعتبر من أفضل اللاعبين في العالم.

ألفريدو دي ستيفانو في ريال مدريد

ساعد ريال مدريد هو وزميله فيرينك بوشكاش على السيطرة على دوري أبطال أوروبا في الخمسينيات من القرن الماضي ، حيث فازوا بالكأس خمس مرات منذ عام 1956 ، ولعب دي ستيفانو مع ثلاثة فرق ، أولها منتخب الأرجنتين. المنتخب الوطني لكرة القدم والمنتخب الكولومبي لكرة القدم والمنتخب الإسباني لكرة القدم.

يعتبر دي ستيفانو رابع أكبر هداف في الدوري الإسباني ، حيث سجل 228 هدفًا في 329 مباراة ، خلف هوجو سانشيز (234 هدفًا) ، تيلمو زارا (251 هدفًا) وليونيل ميسي (256)، ودي ستيفانو هو الأكثر تسجيلًا للأهداف. ريال مدريد في الدوري الاسباني. حيث سجل 216 هدفًا من أصل 282 مباراة من 1953 إلى 1964.

ألفريدو دي ستيفانو عراب خماسية النسر أو “لا كينتا ديل بويتري”

وفي عهده كمدير فني لريال مدريد، فتح دي ستيفانو الباب لجيل من اللاعبين أمثال بوتراغينيو و سانتشيز ومارتين وبازكيز وبارديزا، لينضم اليهم لاحقا كل من ميتشل وامانثيو. هؤلاء شكلوا النواة الأساسية للفريق الملكي و مكّنوه من السيطرة على المستويين المحلي و الأوروبي.

وكانت بداياته كمدرب في بوكا جونيور الذي فاز معه باللقب المحلي وكأس الارجنتين وعاد بعد ذلك الى اسبانيا ليتولى قيادة فريق فالنسيا الذي حقق معه الدوري المحلي في عام 1971، وبعد ان كان خاض تجارب مع فرق مختلفة مثل سبورتينغ البرتغالي ورايو فايكانو وكاستيون، عاد الى فالنسيا وقاده للفوز بكأس الكؤوس الأوروبية عام 1980.

وأتم الارجنتيني في عام 1982 أول مراحله في ريال مدريد، حيث عمل خلال موسمين على إعادة تشكيل الفريق وبلغ معه وصافة خمس منافسات. وفي نوفمبر عام 1990 عاد للظهور ليحل مكان توشاك .

واستمر في المنصب مدة خمسة أشهر كانت مدة كافية لتحقيقه هكذا ترك ترك بصمة خالدة في النادي الذي شغل رئاسته الفخرية لغاية وفاته في 7 يوليو 2014.

فرانز بكنباور.. قيصر ألمانيا

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين
فرانز بكنباور
فرانز بيكنباور أسطورة بايرن ميونيخ ومنتخب ألمانيا وصاحب الإنجازات الفريدة أحد أشهر من ارتدوا القميص رقم 5، نظرا لإنجازاته الاستثنائية كلاعب وكمدرب بعد الاعتزال.

بيكنباور من مواليد 11 سبتمبر 1945 بمدينة ميونيخ، وقد بدأ مسيرته الاحترافية ضمن صفوف البايرن، بعدما لعب 5 سنوات مع الناشئين.

أفضل من أرتدى القميص رقم 5 

امضى اللاعب مع فريق بايرن ميونيخ 13 موسم شارك خلالهم فى 439 مباراة وسجل 64 هدفا وفاز ايضا معهم ب 4 بطولات دورى المانى و4 بطولات كاس بالاضافة الى 3 كؤوس اوروبية. فاز ايضا بيكنباور ببطولة دورى جديدة له فى خزانة بطولاته الشخصية بعد ان انتقل الى هامبورج فى موسم 1982.

قدم اللاعب مستويات رائعة مع العملاق البافارى منذ تصعيده من صفوف الناشئين فى موسم 1964، حيث استحق ان يفوز بجائزة الكرة الذهبية لموسمى 1972 و 1976 ليصبح واحد من ضمن القليل من اللاعبين الذين فازوا بالبالون لاكثر من مرة فى مسيرتهم.

بيكنباور بطل العالم

ولم يستسلم بيكنباور ورفاقه لإخفاقات دورتي 1966 و 1970، ليعودوا أكثر إصرار في مونديال 1974 من أجل محاولة صيد اللقب في قلب الأراضي الألمانية، وهو ما حدث بالفعل في النهاية، بعد التغلب على هولندا، بقيادة الأسطورة يوهان كرويف في المباراة النهائية.

وقبلها بعامين، كان المنتخب الألماني قد دق طبول الحرب بتتويجه بلقب أمم أوروبا عام 1972، ليزحف بعدها نحو لقب المونديال.

بيكنباور يتحول من نجم الى مدرب أسطوري

لم يتخلف القيصر الألماني عن دخول التاريخ مجددا عقب اعتزاله وتحوله إلى العمل كمدير فني، سواء مع الأندية أو منتخب بلاده. وتسلم بيكنباور مهمة تدريب منتخب ألمانيا بعد اعتزاله بعام واحد فقط، وهي مجازفة حفتها المخاطر بكل تأكيد.

ومع نهاية ولايته في تدريب المانشافت، نجح بيكنباور في قيادة منتخب بلاده للفوز بلقب كأس العالم عام 1990 على حساب الأرجنتين، حامل اللقب، ليبكي دييجو مارادونا بعد الخسارة بهدف دون رد في المباراة النهائية.

ودخل بيكنباور تاريخ كرة القدم منذ ذلك الحين، باعتباره ثاني من يتوج بلقب المونديال كلاعب ومدرب بعد البرازيلي ماريو زاجالو، قبل أن يلحق بهما الفرنسي ديدييه ديشامب عام 2018.

القدم التي لا تخطئ المرمى .. فيرينتس بوشكاش

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين
فيرينتس بوشكاش
كتب تاريخه بحروف من ذهب وأطلق على أسمه جائزة، هو فيرينتس بوشكاش لاعب كرة القدم المجري ومدرب كرة قدم سابق، عرف بوشكاش بإسم الرائد السريع، نظرًا لكونه قد خدم في الجيش و لاعبًا للفريق العسكري. وكان ضمن الفريق الذهبي لمُنتخب المجر لكرة القدم، وقد لعب مع ريال مدريد الإسباني وحقق معهم العديد من البطولات ومنها دوري أبطال أوروبا والدوري الإسباني وكأس ملك إسبانيا.

الثورة المجرية و الإنضمام لريال مدريد

بدأ بوشكاش بلعب كرة القدم في العام 1939 مع نادي هونفيد الهنغاري، واستمر باللعب معه حتى العام 1956. وفي الفترة التي قضاها في بلده، لعب 354 مباراة، مسجلاً 357 هدفاً.

لذلك، كان من الطبيعي أن ينتقل إلى ريال مدريد، ومع قيام الثورة المجرية في العام 1956، كانت وجهته إسبانيا، حيث انضم إلى "الميرينغي"، ولعب مع الريال 528 مباراة، سجّل فيها 512 هدفاً، كما لعب في الدوري الإسباني على وجه الخصوص 180 مباراة، وفي رصيده 156 هدفاً.

جائزة بوشكاش

أرقام بوشكاش "الفلكية" التي لم ينجح أغلب اللاعبين في الوصول إليها، دفعت الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" إلى تخصيص جائزة تحمل اسمه، بدأ بمنحها في العام 2009، بناء على توصية رئيسه حينها جوزيف بلاتر. وقد سُميت الجائزة باسمه، وهي تُمنح لأفضل هدف في الموسم. وكان البرتغالي كريستيانو رونالدو أول من تُوج بها.

الزهايمر و وفاة فرينتس بوشكاش

أُصيب بوشكاش بمرض الزهايمر، وخسر ذاكرته في العام 2000. وفي العام 2006، غادر الحياة، وعرجت روحه إلى السماء، لكن ذاكرة المشجعين على الأرض لم تشخ بعد، وستبقى تخلّد اسمه في كتب كرة القدم التي تحفظ أسماء العظماء.

غارينشيا تحدى الإعاقة ليصبح أبرع مراوغ عرفته الملاعب

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين
غارينشيا
على الرغم من التشوهات الخلقية التي ولد بها اسطورة الكرة البرازيلية غارينشيا ، تحدى الإعاقة بمراوغة جعلت منه أشهر جناح أيمن في تاريخ كرة القدم، وأبرع مراوغ عرفته الميادين الخضراء حتى الآن، وقيل عنه "إنه بالنسبة لكرة القدم، مثل بيكاسو للفن"

غارينشيا «بهجة شعب» البرازيل

عُرف عن جارنيشيا أنه كان يؤدي الحركات البهلوانية، وامتيازه بالمهارات الفردية التي كانت تهين خصومه، وبالرغم من ومن شلل الأطفال الذي كان قد ضربه منذ نعومة أظافره والذي سبب له أن تكون له قدم أقصر من أخرى قليلا إلا أن ذلك كان يساعده في المراوغات كثيراً

البرازيل لاتخسر اذا لعب غارينشيا وبيليه سوياً

يعد جارينشيا من اللاعبين الذين أجبروا التاريخ على ذكرهم دائماً لما قدمه للمنتخب البرازيلي، وذلك بمشاركته في ثلاثة نسخ للمونديال أعوام 1958، 1962، 1966؛ لعب جارينشيا 50 مباراة مع منتخب البرازيل بين عامي 1955 و1966، وقد خسرت البرازيل مباراة واحدة وهو على أرضية الملعب أمام المنتخب المجري في المباراة التي لم يلعب فيها بيليه إذ من المعروف أن منتخب السيلساو لم يخسر أي مباراة شارك فيها جارنشيا وبيليه سوياً.

لعب جارينشيا 12 مباراة في المونديال سجل خلالهم 5 أهداف، وتوج بنسختين المونديال أعوام 58، 62 على التوالي، بواقع 1073 دقيقة على العشب رفقة البرازيل في بطولات كأس العالم.

نهاية مؤسفة للنجم البرازيلي غارينشيا

غارينشيا الذي كان يملك عقل طفل لا يتجاوز الثامنة من العمر حسب الأطباء النفسانيين، بدأ يكثر من الخروج إلى الملاهي الليلية، وغاب عن التدريبات ثم أدمن الكحول وانفصل عن زوجته وأولاده، وارتمى في حضن عشيقته المغنية الزا سواريز معلنا بذلك بداية نهاية نجوميته.

وتواصل، مسلسل تدهوره ثم أصيب بمرض صدري وخضع لعملية جراحية في الركبة، لينتهي الطفل العملاق في براثن الكحول والبؤس، قبل أن يغادر هذا العالم نهائيا عام 1983 في أحد مستشفيات ريو دي جانيرو.

ميشيل بلاتيني نجم فرنسا أفضل من مرر الكرات

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين
ميشيل بلاتيني
يعد بلاتيني أحد أعظم و أفضل مناولي الكرات في تاريخ كرة القدم ، وعلى الرغم من أنه يلعب في خط الوسط إلا أنه أيضا برز بشكل كبير في التهديف، قال عنه بوبي تشارلتون “هذا اللاعب يستطيع دفع الكرة عبر عين الإبرة و ينتهي أمرها إلى شباك المرمى” .

ميشيل بلاتيني افضل هداف في تاريخ اليورو

خاض مع مع منتخب الديوك 72 لقاء دوليا، سجل فيها 41 هدفاً، وفي الفترة من 1982 إلى 1986 قاد بلاتيني فرنسا لنصف نهائي كأس العالم مرتين ولقب كأس أمم أوروبا 1984.

و تألق اسطورة كرة القدم ميشيل بلاتيني كثيراً في كأس امم اوروبا لكرة القدم 1984، حيث حصل المنتخب الفرنسي على الكأس، ولقد أحرز بلاتيني أهدافاً في جميع المباريات التي لعبها المنتخب الفرنسي في اليورو، ليحقق رقماً قياسياً في تاريخ امم أوروبا لم يحققه اي لاعب على الإطلاق وهو إحرازه تسع أهداف في بطولة واحدة من بطولات امم اوروبا.

3 كرات ذهبية متتالية لبلاتيني

بلاتيني فاز بجائزة الكرة الذهبية "بالون دور" من مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية الشهيرة 3 مرات متتالية من 1983 إلى 1985، ليصبح أول لاعب في التاريخ يفوز بها 3 مرات على التوالي، وهو إنجاز لم يحققه إلا ليونيل ميسي بأربع مرات من 2009 إلى 2012.

أول لقب دوري أبطال أوروبا ليوفنتس بقيادة بلاتيني

دون بلاتيني العديد من الإنجازات في مسيرته الكروية كلاعب على مدار 15 سنة، منذ كان لاعباً صاعداً في فريق نانسي الفرنسي، حتى اعتزاله في يوفنتوس الإيطالي عام 1987.

مع يوفنتوس قاد بلاتيني أحلام فريق البيانكونيري في منتصف الثمانينيات، فحقق له حلم التتويج الأول بدوري أبطال أوروبا في 1985 بالفوز 1-0 على ليفربول في نهائي ملعب هيسيل المأساوي الشهير، الذي شهد وفاة مئات المشجعين بسبب التدافع، حيث كان بلاتيني صاحب ركلة التتويج.

ماركو فان باستن ملك الأهداف المستحيلة

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين
ماركو فان باستن
فان باستن هو أحد أفضل اللاعبين الهولنديين في جيلها الذهبي في فترة الثمانينات وأحد أفضل الهدّافين في العالم لاعب مهاري و مبدع حقيقي؛ تميز بطوله ومهارته التهديفية وقدرته في السيطرة على الكرة بشكل كبير.

فان باستن أفضل هدف في تاريخ كرة القدم و الفوز ببطولة أمم أوروبا 1988

ابتدأت مسيرة ماركو فان باستن مع المنتخب الهولندي في عام 1983م، ولعب معه 58 مباراة وسجل له 24هدف وشارك معه في بطولة أمم أوروبا عام 1988م، ومونديال كأس العالم في إيطاليا عام 1990م وأبرز إنجاز حققه مع منتخب الطواحين هو الفوز في بطولة أمم أوروبا في ألمانيا عام 1988م بعد الفوز على منتخب الاتحاد السوفيتي بهدفين دون رد.

جاء الهدف الثاني في المباراة النهائية بين هولندا والاتحاد السوفييتي من تسديدة هوائية من أقصى الطرف اليمين سكنت في شباك المرمى السوفيتي معلنة عن مهارة وموهبة هولندية فريدة بتوقيع ماركو فان باستن، الذي أحرز لقب الهداف في تلك البطولة. واعتبر هدفه من أجمل وأروع الأهداف في تاريخ كرة القدم.

فان باستن مع اياكس و إيه سي ميلان

لعب ماركو فان باستن مع فريق أياكس 172 مباراة في مختلف المسابقات سجل فيها 152 هدف وفاز معهم بالدوري 3 مرات (1982 و1983 و1985) و3 القاب كأس هولندا (1983 و1986 و1987) وكأس الكؤوس الأوروبية (1987).
ومع نادي إيه سي ميلان لعب 201 مباراة سجل فيها 124 هدف وحقق معهم بطولة الدوري الإيطالي الممتاز 4 مرات (1988 و1992 و1993 ة1994) وكأس السوبر الإيطالي مرتين (1988 و1992) ودوري أبطال أوروبا 3 مرات (1989 و1990 و1994) وكأس السوبر الأوروبي مرتين (1989 و1990) وكأس الإنتركونتيننتال مرتين (1989 و1990).

فان باستن يفوز بالكرة الذهبية في 3 مناسبات

فاز بجائزة برافو لأفضل لاعب شاب في أوروبا عام 1987 بالكرة الذهبية في 3 مناسبات (1988 و1989 و1992) وجائزة الفيفا لأفضل لاعب في العالم 1922 وجائزة ورلد سوكر أفضل لاعب في العالم مرتين (1989 و1992) والحذاء الذهبي الأوروبي موسم 1985/1986 والحذاء الفضي الأوروبي موسم 1983/1984 وجائزة الحذاء الذهبي العالمي لموسم 1985/1986 وجائزة أفضل لاعب في دوري أبطال أوروبا 1993 وأفضل لاعب في الدوري الهولندي 1985 

جورج بيست...موهبة كروية أفسدتها الخمرة والنساء

أفضل 10 لاعبين في القرن العشرين
جورج بيست
لم يكن جورج بيست مجرد نجم كرة قدم، بل تعامل معه الجميع كأحد الشخصيات العالمية العامة، نجوم هوليود، أحد أعضاء فرقة البيتلز. لم يصل أحد من قبل لتلك النجومية من قبله، فجميع النجوم كانت الأضواء تسلط عليهم داخل المستطيل الأخضر بينما بيست أو (ذا بيست) كان الجميع يتهافت عليه وراء الكواليس، مع ملكة جمال العالم أو داخل إحدى السيارات الفارهة، أو في أحد النوادي الليلية عاكفًا على الكحول.

مسيرة قصيرة لبيست

قام أسطورة مانشستر يونايتد مات بازبي باكتشاف موهبة جورج بيست وهو في سن الـ15 عشرة، وقال يومها تصريحه الشهير “أعتقد أني لقد وجدت عبقرياً”.
ولعب بيست لمانشستر يونايتد من عام 1963 حتى عام 1974، وشارك خلالها 361 مباراة وسجل 137 هدف، وحصل مع النادي على ألقاب عديدة أبرزها جعل الشياطين الحمر أول نادي إنجليزي يحصد دوري الأبطال بجانب بطولات الدوري المحلي.

نهاية نجم جورج بيست

تٌوفى بيست عام 2005 بعد ان تعرض لفشل كلوى و رغم تحذير الأطباء له بالإقلاع عن الشٌرب خاصة بعد عملية زراعة الكبد التى اجريت له عام 2002 و لكن هذا لم يغير شيئا بالنسبة لبيست.

مقالات ذات صلة:
افضل 10 لاعبين في تاريخ مانشستر يونايتد
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -