أخر الاخبار

بيليه افضل لاعب في كاس العالم 1970

بيليه افضل لاعب في مونديال 1970

بيليه افضل لاعب في كاس العالم 1970
بيليه افضل لاعب في كاس العالم 1970

افضل لاعب في كاس العالم 1970، توج اسطورة منتخب البرازيل بيليه بجائزة أفضل لاعب فى كأس العالم 1970، وذلك بعد المستويات الرائعة التى قدمها اللاعب خلال مونديال المكسيك.

بطاقة بيليه

  • الاسم : إدسون آرانتس دو ناسیمنتو
  • التسميات: الجوهرة السوداء
  • تاريخ الميلاد: 23 اكتوبر 1940
  • الطول: 1.73 م
  • الوزن: 71 كغ
  • مركز اللعب: مهاجم
  • المهنة: لاعب كرة قدم
  • ابرز النوادي التي لعب بها بيليه: نادي سانتوس، نيويورك كوسموس
  • المنتخب الذي لعب معه بيليه: منتخب البرازيل
  • جوائز تحصل عليها بيليه:
  • قاعة مشاهير كرة القدم البرازيلية
  • لاعب القرن.

الجوهرة السوداء بيليه

بيليه هو شخصية رئيسية في كرة القدم وكثيراً ما يوصف بأنه أفضل لاعب في التاريخ، وهو لاعب كرة القدم الوحيد الذي كان بطل العالم ثلاث مرات، في 1958 و1962 و1970، مع المنتخب البرازيلي.

يمتلك الجوهره السوداء سجلاً بارزاً في الناديين  اللذين عرفهما (سانتوس ونيويورك كوزموس) حيث عرف العديد من التتويجات والالقاب ككأس إنتركونتيننتال (1962 و1963)، وكأس ليبرتادوريس (1962 و1963)، وبطولة الولايات المتحدة (1977)، وبطولة ساو باولو في 1950 الى 1960 بالاضافة الى الجوائز الفردية مثل جائزة اللجنة الاولمبية الدولية رياضي القرن ولاعب القرن العشرين من قبل الفيفا والكرة الذهبية في 13 جانفي 2014 وهو جزء من الفريق العالمي في القرن العشرين.

حقائق عن بيليه

منذ تقاعد بيليه من الرياضة، شغل منصب سفير الأمم المتحدة واليونسكو للتعليم والإيكولوجيا والبيئة كما واصل تقديم صورته إلى شركات مختلفة وشغل منصب وزير الرياضة في البرازيل بين عامي 1995 و 1998.

ومع ذلك، لم يغادر بيليه عالم كرة القدم حيث كان السفير الدولي لكأس العالم 2014 التي أقيمت في البرازيل. 

في عام 2011، تم تعيين بيليه من قبل بول كيمسلي رئيسا فخريا لنيويورك كوزموس، ناديه السابق في نيويورك، ولقد كافح لتقديم خطة مقنعة للانضمام إلى دوري كرة القدم الكبرى والتي انتهت بالفشل وفي عام 2020، كان آخر لاعب برازيلي على قيد الحياة شارك في نهائي كاس العالم 1958.

من هو بيليه - Pelé ؟

ولد بيليه  في مدينة تريس كاراكوس  شمال ريو دي جانيرو  في 23 أكتوبر  1940 ابن دوندينيو (جو راموس دو ناسيمنتو)، لاعب كرة قدم هاوي سابق، وسيليستي (ماريا سيليست أراننتيس)، لديه أخ جير "زوكا" وشقيقة ماريا لوسيا. 

حسب تاريخ ميلاد بيليه ولقبه، فإن السجلات المدنية في ذلك الوقت تشير إلى 21 أكتوبر 1940 ولكن تم تعميده في 23 أكتوبر واسمه الأول مدرج بشكل مختلف وفقا للتسجيل: الأول يشير إلى "أديسون" (تكريما لتوماس أديسون بسبب وصول الكهرباء في القرية) في حين أن الثاني يذكر "إدسون".

الاسم الأول "إدسون" وتاريخ 23 أكتوبر ستكون المعلومات التي ستبقى في نهاية المطاف وكان يلقب لأول مرة "ديكو" من قبل عائلته. في سن الثانية، انتقلت عائلته إلى باورو في ولاية ساو باولو، حيث حصل والده على وظيفة كموظف مدني ومكان في فريق كرة القدم في المدينة.

بيليه طفل نشط جدا، والدته تسمح له في بعض الأحيان مرافقة والده خلال تدريبه لكرة القدم  وخلال إحدى هذه الدورات التدريبية، حصل على لقب بيليه. وكان أديسون الصغير، الذي كان عمره ثلاث سنوات فقط، يلهون مع حارس مرمى فاسكو دا غاما، نادي والده. 

ومن ثم ان والده يلاحظ أنه يصرخ "بيليه" بينما كان يحاول نطق اسم الحارس، وهو بيلية معينة.  "بيلية" سيصبح "بيليه" ولقب الطفل (على الرغم من أن عائلته وأحبائه سوف تستمر في تسميته إدسون).

رصد بيليه من قبل فالديمار دي بريتو (مدرب فريق نادي باورو الرياضي للشباب) خلال مجموعة مختارة، موهبته للكرة المستديرة قادته لحضور الملاعب فقط. 

في سن الثالثة عشرة، انضم بيليه إلى فريق باورو، حيث بقي حتى عام 1956 وبعد عامين، ترك فالديمار دي بريتو منصبه التدريبي لكنه عرض على والدي بيليه الانضمام إلى نادي سانتوس، وهو ما قبلوه.

وصول بيليه إلى نادي سانتوس

ترك بيليه عائلته في عام 1956 في سن الخامسة عشرة للانتقال إلى نادي سانتوس ليتدرب مباشرة مع الفريق المحترف لكنه يلعب مع الناشئين.

خاض الجوهرة السوداء بيليه مباراته الاحترافية الأولى في مباراة ودية في 7 سبتمبر 1956 ضد كورينثيانز سان أندريه وسجل هدفه الرسمي الأول.

أخذ بيليه مكانه في الفريق بشكل سريع في سن مبكّرة 1957 وتم استدعاؤه إلى منتخب البرازيل في 7 جويلية 1957 في كأس روكا ضد الأرجنتين في ماراكانو، حيث سجل هدفًا (هزم 1-2). 

وبعد ثلاثة أيام، فاز بيليه للمرة الأولى مع المنتخب البرازيلي، وبفضل هدفه فاز على منتخب الأرجنتين 2-0. وقد سمح له هذا الاستدعاء السابق لأوانه بالإيمان بفرصة المشاركة في كأس العالم 1958 في السويد ثم أنهى بيليه كهداف بطولة ولاية ساو باولو برصيد 17 هدفاً سمحت له بالاختيار في الفريق المغادر إلى السويد.

بيليه في كاس العالم 1958

كان من المتوقع أن يخوض بيليه أول كأس عالم له في السابعة عشرة من عمره فقط ولكنه أصيب قبل أيام قليلة من انطلاق كاس العالم 1958، ولم يشارك في أول مباراتين في المونديال، ومع ذلك فاز منتخب البرازيل على النمسا 3-0 وتعادلت مع منتخب  إنجلترا 0-0.

في المباراة الثالثة الحاسمة ضد منتخب الاتحاد السوفياتي، قدم بيليه أول ظهور له في المونديال إلى جانب غارينشيا، الذي يعتبر أفضل لاعب في المسابقة. ثم أصبح أصغر لاعب يشارك في المونديال.

فاز منتخب البرازيل بفضل ثنائية من فافا وتأهلت للدور ربع النهائي ومنذ ذلك الحين، لعب بيليه في جميع المباريات، أولا في ربع النهائي ضد منتخب ويلز (1-0، هدف بيليه)، في نصف النهائي ضد منتخب فرنسا (5-2، هاتريك لبيليه) وأخيرا في المباراة النهائية ضد البلد المضيف، السويد، حيث أصبحت البرازيل للمرة الأولى، بطلة العالم بفوزها عليها 5-2 (مضاعفة من قبل بيليه).

منشورات ذات صلة:

عدد اهداف بيليه في كاس العالم 1958 ؟

بيليه اصغر لاعب يحرز لقب كاس العالم
بيليه اصغر لاعب يحرز لقب كاس العالم

سجل بيليه ستة أهداف في غضون ثلاث مباريات في كاس العالم 1958 حيث فقط جاست فونتين، مع ثلاثة عشر هدفا صنع ذلك، في السابعة عشرة، اصيح بيليه أصغر فائز بكأس العالم.


بعد هذا الانتصار، عاش بيليه وزملاؤه تغطية إعلامية حقيقية عندما عادوا إلى ديارهم (أغلفة المجلات والمقابلات على وجه الخصوص) وهذا هو اللقب الاول للبرازيل بعد ثماني سنوات من خيبة الامل الرهيبة في كاس العالم 1950 عندما خسرت البرازيل المباراة النهائية على ارضها على ملعب ماراكانا امام جارتها منتخب الاوروغواي.

لقب بطولة العالم الثانية 1962 وملحمة سانتوس

على الرغم من هذا اللقب في سن السابعة عشرة، واصل بيليه مسيرته في سانتوس دون أن يكون اللاعب الأعلى أجرا. 

نظرا لحجم البرازيل وصعوبة إقامة بطولة وطنية، ينافس نادي سانتوس في بطولة ساو باولو التي هي مع بطولة ريو دي جانيرو، واحدة من أصعب البطولات الإقليمية، ثم أفضل الأندية من هاتين البطولتين تتنافس في بطولة ريو ساوباولو التي تعين من هو بطل البرازيل.

بيليه سانتوس

فاز نادي سانتوس بلقب بطولة باوليست حيث احتل بيليه صدارة الهدافين برصيد 58 هدفًا (في 33 مباراة) ثم للمرة الأولى في تاريخ النادي يحرز بطولة ريو ساو باولو عام 1959، ثم لقبين جديدين في البطولة في ساو باولو (1960، 1961).

بالإضافة إلى ذلك، قام نادي سانتوس بجولة واسعة حول العالم، لا سيما في أوروبا للقاء أفضل الأندية الأوروبية التي لم تتردد في تقديم عروض لجلب بيليه غير أن الكونغرس البرازيلي قرر وضع حد لهذه المضاربات بإعلانها "بيليه ثروة وطنية غير قابلة للتصدير".

بيليه في كاس العالم 1962

اصابة بيليه مع البرازيل في كاس العالم 1962
اصابة بيليه مع البرازيل في كاس العالم 1962
شارك بيليه الذي كان يحمل بلا منازع منتخب البرازيل، في عام 1962 في كأس العالم الثانية التي ستقام في تشيلي. وفي 30 ماي 1962، واجه منتخب البرازيل نظيره منتخب المكسيك، التي فازت عليها 2-0 بواسطة ماريو زاغالو وهدف بيليه. 

في 2 جوان، يواجهون منتخب تشيكوسلوفاكيا وأصيب بيليه في الدقيقة 25 لكنه ظل في الملعب حتى نهاية المباراة حيث لم يكن يسمح للبدلاء وتنتهي المباراة بتعادل صفر-صفر. وأشاد بيليه، الذي بقي في الملعب، بالمدافعين التشيكيين على لعبهم النظيف بعدم سعيهم لإيذاءه بشكل أكثر جدية.

وعلى الرغم من ذلك، لم يتعافى بيليه من إصابته ولم يشارك في أي مباراة أخرى في كاس العالم 1962. وقاد العبقري غارينشيا منتخب البرازيل للقبه الثاني على التوالي.

منشورات ذات صلة:

تعافى بيليه وانضم إلى ناديه الذي تأهل لنهائي كأس ليبرتادوريس، لعب المباراة الحاسمة الثالثة فقط ضد بيارول التي شهدت فوز نادي سانتوس إف سي 3-0 (هدفين من قبل بيليه). هذا اللقب سمح للنادي البرازيلي بلقاء بطل أوروبا، بنفيكا لشبونة من أوسيبيو في كأس إنتركونتيننتال. 

في مباراة الذهاب، فاز نادي سانتوس 3-2 (هدفين بيليه) على ملعب ماراكانا وفي مباراة العودة في لشبونة، تقدم سانتوس 5-0 قبل أن يسجل بنفيكا هدفين بنتيجة 5-2 النهائية (هاتريك بيليه) وفاز بأول لقب له بين القارات.


في العام التالي، وصل نادي سانتوس مرة أخرى إلى نهائي كأس ليبرتادوريس، وهذه المرة الثانية أمام بوكا جونيورز، وفاز باللقب للمرة الثانية بعد فوزه في ماراكانا في مباراة الذهاب 3-2، ثم مرة اخرى في العودة في بومبونيرا 2-1 الذي سجل هدف الفوز هو بيليه في الدقيقة 82.

سمح هذا النجاح لنادي سانتوس للعب أيضا في كأس إنتركونتيننتال ضد نادي ميلان وفي مباراة الذهاب، فاز نادي ميلان 4-2 في سان سيرو على الرغم من ثنائية بيليه، لكن سانتوس فاز في مباراة العودة 4-2 (مصاب، بيليه لم يلعب)، لذا كان في المباراة الحاسمة الثالثة التي منح فيها اللقب، وهو اللقب الذي فاز به نادي سانتوس للمرة الثانية بفضل فوزه 1-0.

بيليه في كاس العالم 1966

مع ذلك، لم تجذب شهرة بيليه (التي كانت يبلغ من العمر 25 عامًا فقط في عام 1966) اهتمام الجمهور ووسائل الإعلام فقط بل أصبح مهاجم سانتوس هدفاً لجميع المدافعين عن العالم.

في عام 1960 وحده، لعب بيليه 116 مباراة وغالبا ما كان يصاب، لكنه يتعافى بسرعة. ومع ذلك، فإن الإصابات، سواء كانت نتيجة التعرض المفرط أو الاعتداء، في نهاية المطاف تسبب له مشاكل.

في كاس العالم 1966 التي نظمت في انكلترا، تعرض بيليه لاصابة كبيرة حيث هوجم من قبل دوبرومير تششيف دون أن يحتسبه الحكم، في مباراة الفوز على بلغاريا 2-0، بما في ذلك هدف لبيليه، والآخر سجله غارينشا. وفي المباراة التالية، قرر البرازيليون الحفاظ على بيليه وتركوه على مقاعد البدلاء ضد منتخب المجر التي فازت 3-1. 

لعب بيليه أخيراً في المباراة الثالثة الحاسمة مع منتخب البرتغال ومع ذلك، سرعان ما صنعت البرتغال الفارق عن طريق أوزيبيو وتعرض بيليه للإصابة من قبل جو مورايس، بعد أن عانى طوال المباراة من عدد من التدخلات العنيفة التي لم يُحتسبها الحكام إلا قليلاً وقد فازت البرتغال 3-1 وأقصيت البرازيل. وكان زيغشيف المدافع البلغاري، يقول في وقت لاحق: 
"لقد بدأت المهمة ومورايس أنهى ذلك».
منشورات ذات صلة:

بيليه في كاس العالم 1970

بيليه اللاعب الوحيد الذي يحقق كاس العالم في 3 مناسبات
بيليه اللاعب الوحيد الذي يحقق كاس العالم في 3 مناسبات
بخيبة أمل مع تراخي هيئة التحكيم ومعاملة المدافعين العنيفة، ركز بيليه في البداية فقط على ناديه، الذي فشل في الفوز ببطولة باوليست في عام 1966 لكنه فاز بها مرة أخرى في عام 1967.

في عام 1968، حقق نادي سانتوس بطولة بوليست المزدوجة - كأس البرازيل، وفي الوقت نفسه شارك بيليه في العديد من جولات النادي في (الولايات المتحدة وأفريقيا وأوروبا). 

الهدف الالف لبيليه

في خريف عام 1969، انتظرت جميع وسائل الإعلام الرياضية البرازيلية الهدف الألف في مسيرته (بما في ذلك المباريات الودية)، في حين أن الحدث اقترب كثيرا.

لا يرغب أي دفاع  في أن يتم الاحتفاظ بالهدف الالف لبيليه في التاريخ باعتباره الدفاع الذي استقبل هذا الهدف الشهير. 

هو كان أخيرا في 19 نوفمبر 1969 في ال ماراكانا من خلال ركلة جزاء سجل بيليه الهدف الالف  ضدّ فاسكو دا غاما  ثم يقوم بدورة شرفية والمباراة تقطع عشرين دقيقة قبل استئنافها.

افضل لاعب في كاس العالم 1970

في عام 1970 يلوح في الأفق كأس العالم في المكسيك، بيليه لم يعد إلى المنتخب الوطني حتى عام 1968 بعد انقطاع لمدة عامين، ولدت من خيبة أمل من نسخة 1966.

يُدربه ماريو زاغالو، ويشكل المنتخب البرازيلي أحد المرشحين المفضلين في البطولة (التي تبثها أجهزة التلفزيون في جميع أنحاء العالم لأول مرة بالألوان).

بيليه لعب إلى جانب جايرزينيو، توزلو، ريفيلينو، كارلوس ألبرتو، في المباراة الأولى ضد منتخب تشيكوسلوفاكيا، بينما كانت النتيجة 1-1، قرر بيليه محاولة كرة لوب من 50 مترا على الحارس إيفو فيكتور، وغاب عن الإطار لبضع بوصات، ومع ذلك تمكن في وقت لاحق بتسجيله الهدف الثاني لفريقه، الذي فازت بها البرازيل أخيرا 4-1. 

في المباراة التالية كانت ضد حامل اللقب منتخب انجلترا وبيليه يسلط الضوء على حارس المرمى غوردن بانكس الذي يدفع تسديدته إلى الوراء (ضربة رأس من مسافة قريبة) بطريقة مثالية.

وتعتبر هذه المحطة واحدة من أجمل التوقفات من حراس المرمى في التاريخ وقال بيليه بعد المباراة: 
"سجلت هدفا، لكن بانكس أوقفه".
منشورات ذات صلة:

ومع ذلك، وعلى الرغم من مآثر بانكس، فازت البرازيل 1-0  وفي المباراة الثالثة، سجل بيليه ثنائية ضد رومانيا لفوز صعب 3-2.

وتتأهل البرازيل للدور ربع النهائي، وتواجه البيرو التي تغلبت عليها 4-2 من دون هدف لبيليه، في نصف النهائي تلوح في الأفق منتخب أوروغواي وبالنسبة لبيليه، كانت فرصة لمحو الذاكرة السيئة لكاس العالم 1950 بالنسبة لأمة بأكملها، وتقدمت 1-0، وفازت البرازيل أخيراً 3-1. 

خلال هذه المباراة أدلى بيليه جسر كبير دون لمس الكرة أمام حارس مرمى سيليست لاديسلاو، لكنه لم يتمكن من تأطير ضربته بعد هذا الانجاز.

بيليه والمنتخب البرازيلي على وشك اللقب الثالث بفوزهم على منتخب إيطاليا وفي هذه المباراة، افتتح بيليه التسجيل بهدف في القائم الثاني على عرضية ريفيلينو ثم منح كارلوس ألبرتو الهدف الرابع بتمريرة عمياء.

وفاز بيليه بلقبه الثالث بنتيجة نهائية 4-1، مما سمح لمنتخب البرازيل بالفوز بكأس جول ريميه إلى الأبد وقال المدافع الايطالي تارسيسيو بورغنيتش، منافس بيليه في المباراة النهائية: "قبل المباراة، فكرت: انه جسد مثلي ثم أدركت أنني كنت مخطئا".

منشورات ذات صلة:

انتقال بيليه إلى نيويورك كوزموس

بعد مرور عام على هذا اللقب، اعتزل بيليه كرة القدم الدولية خلال مباراة بين سيلساو ومنتخب يوغوسلافيا في ماراكانا في 18 جويلية 1971 (النتيجة النهائية: 2-2) وسط تصفيق الجمهور الذي طلب من بيليه البقاء ولكن دون جدوى.

ومع ذلك، واصل مسيرته في النادي، دائما في سانتوس، من خلال المسابقات المختلفة والجولات الودية في جميع أنحاء العالم. وكان خلال واحدة من هذه الجولات في أمريكا الشمالية أن بيليه تلقى عروضا من الولايات المتحدة في وقت مبكر من عام 1971 لكنه رفض ذلك. 

في عام 1973، وقع عقدا بيليه مع بيبسي كولا ومشروع ورشة كرة القدم للأطفال، في النادي وواصل أداء جيدا كما فاز بلقب بطولة باوليست، مما دفع العديد من الناس، بما في ذلك السلطة السياسية، إلى الدعوة إلى عودة بيليه إلى اللعب في كأس العالم 1974، ولكن بقي على موقفه من عام 1971.

في نهاية عام 1974 في سن ال 34، قرر الاعتزال بشكل دائم ضد بونتي بريتا بعد ثمانية عشر عاما في سانتوس، ولكن بعد بضعة أشهر من انسحابه من عالم كرة القدم ، أدرك بيليه أن عمله خارج كرة القدم لم يكن على ما يرام وأن الديون قد تراكمت عليه، وذلك بعد إعادة النظر في عروض الأندية الأوروبية حيث وتيرة المباريات مرتفعة كما هو الحال في أمريكا الجنوبية، قرر التوقيع مع نيويورك كوزموس.

وقع بيليه عقده الجديد في 11 جوان 1975 وانتقل الى نيويورك، فشارك في تطوير كرة القدم في الولايات المتحدة في بلد بقيت فيه هذه الرياضة هامشية. وفي موسمه الأول، لم يتمكن ناديه بالتأهل للتصفيات لكنه كان نجاحاً حقيقياً اقتصادياً مع الملاعب المملوءة حيث حضرت العديد من الشخصيات مبارايات بيليه.

في العام التالي، في عام 1976، جند كوزموس لاعبين محترفين جدد بما في ذلك الدولي الإيطالي جورجيو تشيناليا، ولعب الفريق بشكل أفضل وتأهل للتصفيات لكنه هزم في الدور ربع النهائي على يد تامبا باي روديز (1-3) وقرر بيليه تمديد حياته المهنية لمدة عام واحد ومرة أخرى تم بذل جهد بشأن تجنيد اللاعبين: فرانتس بكنباور، كارلوس ألبرتو أو جومو سونو ووصل الفريق إلى كرة القدم (نهائي البطولة) وفاز بيليه بأول لقب له ضد سياتل سوندرز في 27 أوت 1977.

اعتزال بيليه

بعد هذا اللقب، قرر بيليه إعلان اعتزاله النهائي لكرة القدم ولهذا، نظم مباراة وداع بين كوزموس وسانتوس في الاول من أكتوبر 1977 على ملعب جاينتس، أمام حوالي 75,000 متفرج.

لعب بيليه مع كوزموس في الشوط الأول ونادي سانتوس في الشوط الثاني وفي نهاية المباراة، يتم رفعه من قبل زملائه ويؤدي دورة شرفية على الملعب، بيليه لا يستطيع أن تصمد دموعه وكان عمره 37 عامًا في ذلك الوقت ولعب في وقت لاحق مباريات أخرى، ولكن فقط ودية في اليوبيل الآخر أو مباريات الفيفا.

أسطورة بيليه

بيليه يترك صورة لاعب كامل مع الصفات الفنية والبدنية استثنائية ويتمتع البرازيلي بسهولة فنية على أرض الملعب، حيث كان يتمتع بالاسترخاء العمودي المذهل (كما هو الحال على الهدف الذي سجله برأسه في نهائي كأس العالم 1970)، مما جعله يبدو أفضل ما في وقته وكان قادرا على أداء الإيماءات الأكثر تقنية بسهولة كبيرة كما أنه كان قادرا على القيام بالكثير منها على أساس منتظم ومنذ 1958 الى 1970 ، حاول ونجح في إيماءات مختارات.

ومع ذلك، إذا كان بيليه يعتبر من قبل الكثيرين كأفضل لاعب على الإطلاق، فهو يعود أساسا إلى تأثيره على كرة القدم في جميع العصور مع العروض والعديد من السجلات التي ظلت لا مثيل لها حتى يومنا هذا. 

من أول ظهور احترافي له في سن 16 إلى اعتزاله الدولي، تفوق بيليه تقريباً على جميع اللاعبين الآخرين في عصره، حتى على مستوى ما قبل المنافسة (أصغر فائز بكأس العالم، فاز في السابعة عشرة، وأصغر هداف في تاريخ هذه المسابقة).

وهو أيضا اللاعب الوحيد الذي فاز بثلاث كؤوس عالمية (1958 و1962 و1970). 

بيليه الوثائقي

  1. 1969 : الغرباء
  2. 1971 : البارون / انا نفسي
  3. 1972 : أمارشا
  4. 1979 : رومبادينهاس
  5. 1981 : نحن النصر
  6. 1983 : معجزة طفيفة بيليه
  7. 1985 : بيدرو ميكو
  8. 1986 : ملك كرة قدم : ولادة
  9. 1987 : سانتوس
  10. 1989 : العزلة, قصة حب جميلة 
  11. 2016 : بيليه: ولادة أسطورة.

ارقام بيليه القياسية

  • بيليه والالماني اوي سيلر وميروسلاف كلوزه هما اللاعبان الوحيدان اللذين سجلا هدفين في اربع كؤوس عالمية (1958 و1962 و1966 و1970) ثم كريستيانو رونالدو انضم إليهم في كأس العالم 2018.
  • لم يخسر المنتخب البرازيلي أي مباراة واحدة عندما كان الثنائي بيليه وغارينشيا في الملعب ومانويل فرانسيسكو دوس سانتوس، المعروف باسم غارينشيا، سيبقى خصمه الأكثر شراسة.
  • في مدينة سانتوس، 19 نوفمبر يسمى "يوم بيليه" إنها الذكرى السنوية لهدفه رقم 1000، الذي سجله في ملعب ماراكانا.
  • يحتل بيليه حاليا المركز الخامس في صدارة الهدافين في نهائيات كأس العالم خلف مواطنه رونالدو والالماني ميروسلاف كلوزه (15 و16 هدفا على التوالي) والالماني غيرد مولر الفرنسي جاست فونتين (13 هدفا).
  • بيليه هو لاعب كرة القدم الوحيد الذي فاز بثلاث كؤوس عالمية كلاعب.
  • بيليه أصغر لاعب يسجل في كأس العالم لكرة القدم.
  • فى عام 1970 اتفق الفصيلان المتورطان فى الحرب الاهلية النيجيرية على وقف لاطلاق النار لمدة 48 ساعة لمشاهدة بيليه وهو يقدم مباراة استعراضية فى لاجوس.
  • كان بيليه أول شخصية رياضية ممثلة في لعبة فيديو مع لعبة بيليه لكرة القدم على أتاري 2600.
  • خاض بيليه مباراة ودية مع نادي النجمة بيروت اللبناني عام 1974 ووافق على اللعب معهم لتصفية ديونه الضخمة.
  • مع نهاية كأس العالم 1962، عرضت الأندية الأوروبية مبالغ كبيرة من المال لتوظيف اللاعب الشاب ومع ذلك، أعلنت الحكومة البرازيلية بيليه كنزاً وطنياً رسمياً، مما حال دون انتقاله.
  • بيليه كان من أول السود لتغطية مجلة لايف.
  • خلال كأس العالم 1962، وبعد أن أظهر بيليه مدى مواهبه في التدريب، تم الاتفاق على أن بيليه سوف يحل محل حارس المرمى، إذا أصيب يشغل المنصب ولا يضطر إلى مغادرة الملعب.
  • نشرت لبيليه العديد من السير الذاتية، وبطولة في الأفلام الوثائقية وألف العديد من القطع الموسيقية، بما في ذلك الموسيقى من فيلم بيليه.
  • قال إن أفضل هدف له تحقق على ملعب روا جافاري خلال مباراة في الدوري في ساو باولو ضد يوفنتود في 2 أوت 1959.
  • انطلق من زاوية منطقة الجزاء، لوبا متتالية متجاوزا أربعة خصوم من بينهم الحارس، دون السماح للكرة بلمس الأرض، وأنهى هذا العمل بضربة رأسية.
  • في 9 فيفري 2007، وقع المستثمرون البرازيليون، مع بيليه كسفيرا مع شراكة فريدة في جنيف مع نادي كرة القدم السويسري لوزان سبورت وسيمكن مشروع "بيليه الحرم الجامعي" نادي لوزان سبورت من الاستفادة من اللاعبين المدربين في أكاديمية في ساو باولو، فضلا عن الحصول على دعم مالي كبير وفي المقابل، ستسمح هذه الاتفاقية للمستثمرين البرازيليين بفتح معرض في أوروبا للاعبين من أكاديمية ساو باولو.
  • كما روج للفياجرا نيابة عن مختبرات فايزر وكان الشعار باللغة الفرنسية: "لأنني رجل".

منافسة بيليه ومارادونا

دون أدنى شك، عندما تأتي كلمة "أسطورة كرة القدم"، يتردد في أذهاننا الجوهرة السوداء بيليه، والأسطورة الأرجنتينية دييجو مارادونا، ليُطلق عليهما "الأعظم في التاريخ"، ولم يستطع أي لاعب مجاراتيهما حتى الآن، في معيار أساسي هو رفع ذهب كأس العالم، لذلك فإن هذا الثنائي في فئة مختلفة في عالم كرة القدم.

بيليه أم مارادونا.. من هو أعظم لاعبي التاريخ؟

إنها قضية خلافية بحجم العالم ولذلك فإنها قسمت العالم، ومازالت تثير الجدل كلما اجتمع نفر من عشاق كرة القدم وذكروا اللاعبين.إذن اختيار لاعب القرن من قبل فيفا في نهاية القرن العشرين كان أشبه بفتنة كروية.

وربما منذ ذلك الوقت قرأت الكثير عن من الأفضل، وسمعت اكثر ويبقى السؤال: أيهما أقوى؟ بالتأكيد هناك الرأي الديبلوماسي القائل إن الكرة دائمة التغير وان زمان بيليه غير زمان مارادونا، ولكن الموضوع قد طرح على بساط البحث، فاختار خبراء «فيفا» بيليه، بينما حاز مارادونا ثقة المصوتين عبر الإنترنت، فمن يا ترى الأفضل؟

كم كرة ذهبية لدى بيليه ؟

كانت جائزة الكرة الذهبية تمنح فقط للاعبين أوروبيين حتى عام 1995، ولهذا لم يفز بها نجوم كالأسطورة الأرجنتينية مارادونا وبيليه ومواطنه النجم روماريو.

وأول لاعب غير أوروبي فاز بالجائزة هو الليبيري جورج وياه في 1995، ومنحت المجلة جائزة شرفية لمارادونا وبيليه ويقال إنه لو كانت تمنح من وقت إنشائها لغير الأوروبيين لكان الأسطورتان فازا بعشر جوائز بينهما كما فعل ميسي والنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، اللذين يسيطران على الجائزة منذ 2008.

فماهي اكبر الجوائز التي منحت لبيليه:
  • بيليه لاعب القرن في العالم من الإتحاد الدولي لكرة القدم
  • لاعب القرن في البرازيل
  • لاعب القرن في أمريكا الجنوبية
  • الهداف التاريخي لمنتخب البرازيل برصيد 77 هدف
  • الهداف التاريخي الخامس لكاس العالم برصيد 12 هدف
  • الهداف التاريخي لنادي سانتوس البرازيلي برصيد 643 هدف
  • الهداف التاريخي للدوري البرازيلي باوليستا برصيد 468 هدف
  • الهداف التاريخي الثالث لكاس البرازيل برصيد 30 هدف
  • الهداف التاريخي لكاس العالم للأندية (أنتر كونتينينتال) برصيد 7 أهداف.

ماهي ديانة بيليه ؟

حصل البرازيلي بيليه أسطورة كرة القدم على نسخة مجانية من ترجمه معاني القرآن الكريم باللغة البرتغالية. وجاءت هذه الخطوة من جانب البرازيلي بيليه لتفتح باب التكهنات حول اعتناقه الإسلام خاصة بعد سلسلة من الزيارات التي قام بها مؤخراً للعالم العربي على هامش تعاقده مع أحد مشروعات اكتشاف المواهب التابع لشركة مياه غازية عالمية.
ولم يصدر عن بيليه أي نفي أو تأكيد لفكرة اعتناقه للإسلام. ولكن بيليه يعتنق فس الاصل الديانة المسيحية.

وفاة بيليه

تسبب تلفزيون سي إن إن الأمريكي في يوم السبت الموافق 28 نوفمبر 2015 في صدمة كبيرة لعشاق كرة القدم حول العالم من خلال تقديم معلومات عن رحيل أسطورة سانتوس والبرازيل، فضلاً عن كتابة القناة لنص الخبر عبر حسابها الرسمي في موقع تويتر للتواصل الاجتماعي مصحوبة بصورة بالأبيض والأسود لبيليه. وقد تقدم التلفزيون باعتذار رسمي لمتابعيه على الخبر الغير صحيح الذي أذيع حول وفاة أسطورة كرة القدم البرازيلية بيليه وذكرت أنه في صحة جيدة وقامت بحذف الخبر مباشرة. في أوائل أبريل 2016 أعلن الاتحاد البرازيلي لكرة القدم وفاة بيليه لكن تبين لاحقا أن الخبر غير صحيح.

القاب وبطولات بيليه طوال مسيرته

القاب وبطولات بيليه طوال مسيرته
القاب وبطولات بيليه طوال مسيرته

حقق النجم البرازيلي بيليه الكثير من الإنجازات والنجاحات خلال مسيرته الطويلة في كرة القدم، وقد فاز بالعديد من الألقاب المحلية والقارية والعالمية.

  • الفائز بكأس روكا: 1957، 1963.
  • كاس العالم: 1958 و1962 و1970.
  • وصيف في بطولة أمريكا الجنوبية لكرة القدم، 1959.
  • نادي سانتوس
  • كأس القارات: 1962 و 1963.
  • الفائز في ريكوبا سودأمريكانا: 1968.
  • الفائز بكأس السوبر لأبطال القارات: 1968.
  • الفائز بكأس ليبرتادوريس: 1961 و 1962.
  • الفائز ببطولة البرازيل لكرة القدم (6): 1961 و1962 و1963 و1964 و1965 و1968.
  • بطل ولاية ساو باولو (11): 1956 و1958 و1960 و1961 و1962 و1964 و1965 و1967 و1968 و1969 و1973.
  • نيويورك كوزموس
  • بطل الولايات المتحدة: 1977.

جوائز بيليه الفردية

  • انتخب "رياضي القرن" من قبل اللجنة الأولمبية الدولية.
  • "لاعب القرن 20" من قبل فيفا.
  • صوت لاعب القرن العالمي (الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصاءات كرة القدم).
  • انتخب بطل القرن في عام 1981 من قبل مجلة L'Équipe (بعد تصويت عشرين صحيفة رياضية عالمية).
  • 11 مرة هداف بطولة ولاية ساو باولو: 1957 (17 هدفا)، 1958 (58 هدفا)، 1959 (45 هدفا)، 1960 (33 هدفا)، 1961 (47 هدفا). 1962 (37 هدفا)، 1963 (22 هدفا)، 1964 (34 هدفا)، 1965 (49 هدفا)، 1969 (26 هدفا)، 1973 (11 هدفا).
  • أفضل لاعب في أمريكا الجنوبية: 1973.
  • أفضل هداف في كوبا امريكا: 1959 (8 أهداف).
  • سفيرة لدى الأمم المتحدة واليونسكو للتعليم والإيكولوجيا والبيئة.
  • الجائزة الكبرى لأكاديمية الرياضة في عام 1970.
  • أفضل لاعب في كأس العالم 1970.
  • اسمه في فريق الأحلام منطرف الفيفا.
  • الفيفا الكرة الذهبية في عام 2013.
  • عضو في فريق الكرة الذهبية في عام 2020.

عدد أهداف بيليه الرسمية

احرز بيليه طوال مسيرته 759 هدف
احرز بيليه طوال مسيرته 759 هدف

مجموع أهداف بيليه طوال مسيرته مع الأندية والمنتخب التي لعب لها هو 759 هدف: مع ان هناك تضارب في عدد اهداف بيليه الرسمية.

  • أهداف بيليه مع سانتوس البرازيلي
645 هدف منهم
102 هدف في الدوري البرازيلي
468 هدف في الدوري البرازيلي باوليستا
48 هدف في كاس ريو دي جانيرو - ساوباولو
3 أهداف في كأس سوبر أبطال الأنتر كونتينينتال
17 هدف في دوري أبطال أمريكا الجنوبية (كاس ليبرتادوريس)
7 أهداف في كاس العالم للأندية (أنتر كونتينينتال)
  • أهداف بيليهم ع نيويورك كوزموس الأمريكي
37 هدف في الدوري الأمريكي
  • أهداف بيليه مع منتخب البرازيل 
77 هدف دولي في 92 مباراة.

المنشورات ذات صلة:
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -