أخر الاخبار

كل ما يخص بايرن مونيخ لكرة القدم

نادي بايرن ميونيخ الالماني

نادي بايرن مونيخ لكرة القدم
نادي بايرن مونيخ لكرة القدم

نادي بايرن ميونيخ، تعرف على تاريخ بايرن ميونيخ واخر الاخبار وابرز الارقام والاحصائيات وبطولات بايرن ميونيخ والهداف التاريخي واللاعب الاكثر مشاركة.


نادي بايرن ميونيخ لكرة القدم، غالباً ما يعرف اختصاراً باسم بايرن ميونيخ ،هو نادي رياضي ألماني يقع مقره في مدينة ميونيخ بمقاطعة بافاريا.

اشتهر بايرن مونيخ عبر تاريخه بفريقه لكرة القدم الذي يعتبر أقوى وأكثر فرق كرة القدم الألمانية تتويجاً بالألقاب حتى يومنا هذا، حيث نجح بايرن مونيخ في الفوز بلقب الدوري الألماني 31 مرة وبكأس ألمانيا في 20 مناسبة، كما استطاع الحصول على ستة ألقاب لدوري أبطال أوروبا، كما أن بايرن يمتلك أكبر قاعدة جماهيرية في ألمانيا.

بطاقة بايرن مونيخ

  • تسمية نادي بايرن مونيخ: البافاري
  • تاريخ تأسيس بايرن مونيخ: 1900
  • الاتحاد القاري: يويفا
  • التصنيف: فرق الدوري الالماني لكرة القدم
  • ملعب نادي بايرن ميونيخ: أليانز أرينا، ميونخ (السعة: 75,000)
  • مدرب نادي بايرن ميونيخ: يوليان ناغلسمان
  • قائد نادي بايرن ميونيخ: ايمانويل نوير
  • نجم نادي بايرن ميونيخ: روبرت ليفاندوفسكي
  • أبرز إنجازات نادي بايرن ميونيخ: دوري ابطال اوروبا (6)
  • أكثر اللاعبين تمثيلا لنادي بايرن ميونيخ: سيب ماير (696 مباراة)
  • الهداف التاريخي لنادي بايرن ميونيخ: غيرد مولر (564 هدفا).

متى تأسس نادي بايرن ميونيخ؟

تأسيس بايرن مونيخ
تاريخ بايرن مونيخ

تأسس بايرن ميونيخ في 27 فيفري 1900 على أيدي 11 لاعب كرة قدم بقيادة فرانز جون، وعلى الرغم من فوزه ببطولة الدوري 1932.


عرف نادي بايرن مونيخ عهده الذهبي في منتصف السبعينات من القرن الماضي بقيادة نجمه التاريخي فرانز بيكنباور حيث استطاع أن يفوز ثلاث مرات متتالية ببطولة دوري أبطال أوروبا بين عامي 1974-1976، واستمر تألق الفريق منذ ذلك الوقت؛ وهو يعتبر حالياً أنجح الأندية الألمانية في العقد الماضي، إذ أحرز 6 بطولات للدوري الألماني في آخر عشر سنوات، أما آخر لقب أوروبي للنادي فيعود لعام 2013 عندما فاز البايرن بدوري أبطال أوروبا للمرة الخامسة في تاريخه بعدما تغلب على بوروسيا دورتموند الألماني.

مقالات ذات صلة:
تاريخ دوري ابطال اوروبا وأهم احصائيات الفرق الألمانية

من هم منافسي بايرن ميونيخ التاريخيين؟

أما أبرز المنافسين والغرماء التقليديين لبايرن مونيخ  فهم أندية بوروسيا دورتموند وميونيخ 1860 ونادي نورمبرغ على المستوى المحلي، و ريال مدريد، مانشستر يونايتد و نادي آي سي ميلان على المستوى الأوروبي.

اخبار متعلقة:

الكلاسيكو الالماني بين بايرن مونيخ ودورتموند

الكلاسيكو الالماني هي مباراة كرة قدم بين أشهر وأفضل فريقين في ألمانيا تحقيقاً للبطولات، بين نادي بايرن ميونخ ونادي بوروسيا دورتموند. وقد أقيم أول لقاء بين الفريقين بتاريخ 16 أكتوبر 1965 وانتهى بفوز نادي بوروسيا دورتموند بنتيجة 2–0. يذكر أن بايرن ميونخ هو الأكثر فوزاً في لقاءات الكلاسيكو الألماني، فقد فاز في 64 مباراة من أصل 131، بينما فاز نادي بوروسيا دورتموند في 33 مباراة وانتهى 34 لقاءً بينهما بالتعادل.

بدايات نادي بايرن ميونيخ (1900-1965)

تأسس بايرن ميونيخ على أيدي أعضاء من نادي ميونيخ 1879 للرياضة البدنية، حينما اتخذت إدارة النادي في 27 فبراير من عام 1900 قراراً يمنع لاعبي كرة القدم التابعين لها بالالتحاق بالاتحاد الألماني لكرة القدم، عندها ترك 11 لاعباً نادي ميونيخ 1879، وقاموا في نفس اليوم بتأسيس نادي بايرن ميونيخ لكرة القدم ولعب مباراته الأولى أمام نادي نورمبرغ في عام 1909.

وخلال شهور قليلة استطاع النادي الحديث تسجيل انتصارات كبيرة على كل الخصوم المحليين ونجح في الوصول لنصف نهائي دورة جنوب ألمانيا لموسم 1900-1901، وفي الموسم اللاحق استطاع الفريق الفوز بلقب الدوري.

موسم 1910-1911 لبايرن مونيخ

التحق بايرن مونيخ بدوري الكريسليغا المؤسس حديثاً كأول دوري محلي بافاري لكرة القدم ونجحوا بالظفر باللقب في ذلك الموسم ولكن لم ينجحوا بحمل هذا اللقب مجدداً حتى أتت الحرب العالمية الأولى وأوقفت كامل النشاطات الكروية في ألمانيا.

بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى استطاع البايرن الفوز بالعديد من البطولات المحلية، قبل أن يفوز بطولة جنوب ألمانيا عام 1926 وهو انجاز استطاع الفريق تكراره بعدها بعامين، أما بطولة الفريق الوطنية الأولى فقد أتت عام 1932 بقيادة المدرب ريشارد كون عنما هزم البايرن نادي فرانكفورت في النهائي بنتيجة 2-0.

باير مونيخ

بايرن ميونخ,بايرن ميونخ مباشر,بايرن,بايرن ميونيخ,بايرن ميونخ اليوم,ملخص مباراة باريس سان جيرمان وبايرن ميونخ,باريس سان جيرمان وبايرن ميونخ,بايرن ميونخ و توتنهام,بايرن ميونخ و برشلونة,بايرن ميونخ وباريس سان جيرمان,بايرن ميونخ وبروسيا دورتموند,برشلونة وبايرن ميونخ,ملخص مباراة بايرن ميونخ,بايرن ميونخ و برشلونة 8-2,بايرن ميونيخ اليوم,صفقات بايرن ميونيخ,مباراة بايرن ميونخ وباريس سان جيرمان,بايرن ميونخ و باريس,باريس وبايرن ميونخ,إنتقالات بايرن ميونيخ
باير مونيخ
أدى وصول النازيين إلى الحكم في ألمانيا إلى وضع حد لتطور البايرن حيث ترك رئيس النادي والمدرب اليهوديان البلاد واتُّهم النادي بأنه نادي اليهود وتأثر الفريق نصف الاحترافي وقتها بالقوانين الجديدة التي نصَت على أن يكون كل اللاعبين هواة بالكامل، وفي السنوات اللاحقة تراجع مستوى النادي حيث ابتعد عن المنافسة على الألقاب.


بعد الحرب العالمية الثانية أصبح البايرن عضواً في الأوبيرليغا سود وهي المجموعة الجنوبية لدوري الدرجة الأولى الألمانية، وعانى البايرن في تلك الفترة حيث طُرد منه 13 مدرب في الفترة الممتدة بين عامي 1945 و1955 وهبط الفريق للدرجة الثانية، ولكنه استطاع العودة سريعاً في العام التالي الذي فاز به البايرن أيضاً بكأس ألمانيا للمرة الأولى في تاريخه بعد أن هزم فورتونا دوسيلدورف بنتيجة 1-0 في النهائي، لكن على الرغم من هذه النجاحات فالنادي كان يعاني على الصعيد المالي حيث أوشك على الإفلاس.

في أواخر الخمسينات قبل أن يؤمن الصناعي رولاند أندلير التمويل الكافي للنادي وتمت مكافئته بتعيينه كرئيس للنادي لمدة أربع سنوات، عام 1963 تم تحويل الأوبيرليغاس إلى بطولة وطنية جامعة أطلق عليها لقب البوندسليغا، وتمَ قبول 5 فرق من الأوبرليغا سود في البوندسليغا وكان البايرن وقتها قد احتل المركز الثالث في الأوبرليغا سود، لكن فريق ميونيخ 1860 كان الفائز بالبطولة مما جعل الاتحاد الألماني يستبعد البايرن عن الموسم الأول للبوندسليغا حيث أنه لم يريد أن يؤهل فريقين من نفس المدينة. لكن بعد موسمين فقط استطاع البايرن التأهل للبوندسليغا عبر فريق مليء بالمواهب الشابة كفرانز بيكنباور وغيرد مولر وسيب ماير.

مقالات ذات صلة : 

من برايتينيغيه إلى أف-سي هولييود (1979-1998)

في الثمانينات كانت فترة مليئة بالفوضى والاضطرابات في صفوف الجهاز الإداري الخاص ببايرن ميونيخ، حيث حدثت العديد من التغييرات الإدارية وتعرض النادي لبعض الأزمات المالية، أما على الصعيد الكروي شكَل بول برايتنر وكارل-هاينز رومينيغيه ثنائيًا مرعبًا لقب بـ"برايتينيغي" وقاد النجمان النادي للفوز بلقب البوندسليغا عامي 1980 و1981، لكن في الموسمين التاليين فشل الفريق في الفوز بأكثر من كأس ألمانيا عام 1982، ليعلن برايتنر اعتزاله ويعود مدرب الفريق السابق أودو لوتيك لقيادة الفريق الذي أحرز معه لقب الكأس عام 1984، ومن ثم استطاع البايرن الفوز بـ5 بطولات للدوري خلال 6 مواسم فقط من ضمنهم ثنائية الدوري والكأس عام 1986، وعلى الرغم من السيطرة المحلية فالنادي لم يحقق أي لقب أوروبي حيث اكتفى بوصافة دوري الأبطال عامي 1982 و1987.

ملعب أليانز أرينا

اليانز ارينا,ملعب أليانز أرينا,أليانز أرينا,ملعب اليانز ارينا في المانيا,ستاد أليانز أرينا,ملعب إليانز,تجربة زيارة الإستاد اليانز أرينا في ميونخ,ملعب بايرن ميونخ,ملعب بايرن ميونيخ,مباراة البافاري من قلب اليانز ارينا,ملعب اياكس,دخول ملعب بايرن ميونخ في المانيا,ملاعب العالم,اليانز ، ارينا ، النادي البافاري ، بايرن ميونخ ، ملعب ، زيارة النادي البافاري,دخول الملعب بايرن ميونخ,ألمانيا,الدوري الألماني
ملعب أليانز أرينا
أليانز أرينا هو ملعب كرة القدم الرئيسي في مدينة ميونخ الألمانية ويلعب عليه قطبا المدينة بايرن ميونخ وميونخ 1860، وقد تم افتتاحه في 31 ماي 2005، وتبلغ طاقته الإستيعابية 67,812 متفرج (مباريات دولية) و 71,437 متفرج (مباريات محلية). ويعتبر من أجمل ملاعب العالموأكثرها استيعابا للجماهير حيث تصل طاقته الإستيعابية إلى 80,074 متفرج. وقد سمي الملعب بهذا الاسم نسبة إلى شركة التأمينات الألمانية أليانز، بعد قيامها بتمويل المشروع، وسيحمل الملعب اسم الشركة لمدة 30 سنة.

كاس العالم 2006

ملعب اليانز ارينا هو أحد الملاعب التي أنشئت خصيصا لكأس العالم 2006 بألمانيا، فبدأ العمل في أكتوبر 2002 وانتهى في فريل 2005. واعتبر بعد أنشائه أحد أروع وأحدث الأستادات في العالم لذلك تم أختياره ليكون الملعب الذي يحتضن المباراة الأفتتاحية لكأس العالم بين ألمانيا وكوستاريكا بالإضافة لمباريات كأس العالم 2006 استضاف ملعب الأليانز أرينا نهائي دوري أبطال أوروبا 2012 بين بايرن ميونخ و تشيلسي. 

كان لاعب بايرن ميونخ الألماني أوين هارغريفز هو صاحب أول هدف أحرز في هذا الملعب خلال مباراة بايرن ميونخ ومونشنجلادباخ في الدوري الألماني وأنتهت 3/0 للبايرن.

مقالات ذات صلة:

الملعب الأولمبي الذي استعمله بايرن مونيخ بين عامي 1972 - 2005

على الرغم من أهمية الملعب إلا أن العديدين اشتكوا من برودته الكبيرة شتاءً حيث كان حوالي نصف الجمهور مكشوفاً على الأمطار (وذلك يعود لواقع أنه لم تكن كامل مدرجات النادي مسقوفة)، كما اشتكى البعض الآخر من بعد المسافة بين الملعب والمشجعين بسبب ميدان السباق الأولمبي الذي يلف الملعب، وقد كان من المستحيل تدارك هذه الأمور بسبب رفض المهندس المعماري الذي صمم المبنى وضع أي تعديلات جوهرية تمس بجوهر الشكل المعماري للملعب.

منتخب المانيا

مع نهاية عام 2000 وبعد العديد من المناقشات قررت ولاية بافاريا، و نادي بايرن ميونيخ و نادي ميونيخ 1860 الشروع ببناء ملعبٍ جديد، وقد أتى هذا القرار على ضوء منح ألمانيا حق تنظيم كأس العالم لكرة القدم 2006 وحيث لم يكن الاستاد الأولمبي يستوفي الشروط التي حددتها الفيفا ليتمكن من استضافة كأس العالم، وبدأ البايرن استخدام الأليانز أرينا الواقع شمالي ميونيخ ابتداءً من موسم 2005-2006، ويتمتع الملعب الجديد أساساً بمقاعد مسقوفة بالكامل تتسع لـ66 ألف تفرج، وقد تمَ توسيعه ليصبح قادراً على استيعاب 71000 متفرج اليوم.أما أهم خصائص الملعب الجديد فهي قشرته الخارجية المميزة التي من الممكن إضائتها بألوان مختلفة وتأثيرات بصرية مدهشة، فالنادي يتلون باللون الأحمر في مباريات البايرن، الأزرق في مباريات ميونخ 1860 وباللون الأبيض عندما يستضيف مباريات المنتخب الوطني الألماني.

مواضيع ذات صلة:

مشجعوا نادي بايرن ميونيخ

يعتبر بايرن ميونيخ نفسه نادياً دولياً، حيث يمتلك النادي أكثر من 187 ألف عضو و 3202 نادي رسمي للمشجعين حول العالم الأمر الذي يجعل البايرن النادي الألماني صاحب أكبر عدد من المشجعين المسجلين، وهذا الأمر يعزى إلى انتشار مشجعي النادي في مختلف المناطق الألمانية.وتنتمي معظم جماهير النادي للطبقة الوسطى الألمانية وتتركز بشكلٍ أساسي في مقاطعة بافاريا.

كلاسيكو المانيا

كلاسيكو المانيا,كلاسيكو,المانيا,الكلاسيكو,#كلاسيكو_ألمانيا,الدوري الالماني,#الدورى_الألمانى,شاهد تحدي كوره القدم الخرافي بين بايرن ميونيخ وبروسيا دورتموند 🔥| عداء كلاسيكو ألمانيا مستمر,#الدوري_الالماني #بايرن_ميونيخ #بوروسيا_دورتموند
كلاسيكو المانيا

كلاسيكو المانيا هي مباراة كرة قدم بين أشهر و أفضل فريقين في ألمانيا تحقيقاً للبطولات، بين نادي بايرن ميونخ ونادي بوروسيا دورتموند.


أقيم أول لقاء بين الفريقين بتاريخ 16 أكتوبر 1965 وانتهى بفوز نادي بوروسيا دورتموند بنتيجة 2-0. يذكر أن بايرن ميونخ هو الأكثر فوزاً في لقاءات الكلاسيكو الألماني، فقد فاز في 56 مباراة من أصل 122، بينما فاز نادي بوروسيا دورتموند في 30 مباراة وانتهى 36 لقاءً بينهما بالتعادل.

رئيس بايرن مونيخ: أولي هوينس

بايرن مونيخ هو شركة مساهمة لكن من دون أن تكون أسهمه مدرجة في البورصة، حيث تمتلك مؤسسة بايرن ميونيخ 81.8% من أسهم الفريق بينما تتوزع باقي الأسهم على أديداس لصناعة الألبسة والأدوات الرياضية التي تمتلك نسبة 9.1%، و شركة أودي لصناعة السيارات التي تمتلك هي أيضاً ما نسبته 9.1%. وقد اشترت أديداس حصتها في عام 2003 مقابل 70 مليونيورو، تم استثماره لبناء ملعب أليانز أرينا. بينما تملكت أودي 9.1%، من أسهم النادي في 2009 مقابل 90 مليونيورو تم استخدامها لسداد الديون المترتبة على بناء ملعب أليانز أرينا قبل موعدها.

أبرز شركاء البايرن على صعيد الرعاية هي شركة دوتش تيليكوم التي تملك حق وضع شعارها على قمصان الفريق، أماشركة أديداس فتعتبر مزود الفريق الأساسي للملابس والأدوات الرياضية المختلفة.

كما تشمل قائمة شركاء النادي التجاريين كل من بولنير برويري، أودي، كوكا كولا، لوفاتانزا ويينغلي سولار وشركة سامسونج.
بينما تشمل قائمة الشركاء الكلاسيكيين كل من شركة سيمنز، ليغو غروب، ترينتينو ألتو أديجي، برجر كنجوفنادق ومنتجعات شيراتون.

وكان البايرن أحد فرق كرة القدم النادرة في العالم الذي حقق أرباحاً في تسعة من أصل المواسم العشرة الماضية، وعلى عكس معظم الأندية الأخرى التي تموّل صفقاتها من خلال القروض فالبايرن دائماً ما يدفع بشكلٍ مباشر عن طريق استخدام الأصول متداولة، كما يختلف البايرن عن باقي أندية النخبة الأوروبية في موارد عائداته، ففي حين أن أكثر من 35% من عوائد الأندية الأخرى تأتي من حقوق البث التلفزيوني، فالبايرن يتلقى فقط ما نسبته 22% بهذه الطريقة.

ويعزى هذا الأمر إلى أن البايرن لا يفاوض ويروج بنفسه لبيع حقوق نقل مبارياته حيث أن الاتحاد الألماني لكرة القدم هو من يفاوض على حقوق النقل لكامل الوري الألماني، كما أن البوندسليغا بشكلٍ عام لم تكن جذابة للجمهور الأوروبي والعالمي بشكلٍ كبير مقارنةً بباقي دوريات القمة الأوروبية، إلا أن شهرة البوندسليغا والطلب عليها بدء بالارتفاع مؤخراً مع تحسن مستوى فرقها في مسابقات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

افضل اللاعبين في تاريخ بايرن مونيخ

بايرن ميونخ,بايرن ميونيخ,أعظم 10 لاعبين في تاريخ بايرن ميونيخ,لاعبين بايرن ميونيخ,تاريخ بايرن ميونخ,أفضل 10 هدافين في تاريخ نادي بايرن ميونيخ,جميع اهداف بايرن ميونخ في دوري ابطال اوروبا,أفضل 10 لاعبين في نادي بايرن ميونخ,بايرن ميونخ اليوم,مدربين بايرن ميونيخ,تاريخ بايرن ميونيخ,بايرن ميونخ 2020,بايرن ميونخ مباشر,ملعب بايرن ميونيخ,شعار بايرن ميونيخ,بايرن ميونخ وبرشلونة,بايرن,افضل خطة لبايرن ميونخ في بيس 2021,تاريخ بايرن ميونخ بلا,أغنية بايرن ميونيخ
افضل اللاعبين في تاريخ بايرن مونيخ
يٌعد نادي  بايرن ميونخ الألمانى احد انجح واعظم الاندية فى تاريخ الكرة الألمانية والعالمية، و على مدار التاريخ فان لاعبي بايرن ميونخ كانوا من افحد افضل اساطير كرة القدم في العالم لينحتوا للفريق العديد من الإنجازات و البطولات.

موقع اساطير الرياضة تقدم لكم قائمة بافضل الاعبين التي مرت فى تاريخ بايرن ميونيخ الألمانى.
  • غير مولر
  • فرانز بيكنباور
  • فيليب لام
  • سيب ماير
  • كار هاينز رومينيغه
  • اريين روبن
  • فرانك ريبيري
  • بول برايتنر
  • ستيفان ايفنبرغ
  • اوليفر كان
  • لوثار ماتيوس
  • باستيان شفاينشتايغر
  • جيوفاني البير.

القاب وبطولات بايرن مونيخ طوال مسيرته

بايرن ميونخ,بايرن ميونيخ,لاعبين بايرن ميونيخ,ملعب بايرن ميونيخ,شعار بايرن ميونيخ,أغنية بايرن ميونيخ,مدربين بايرن ميونيخ,القاب بايرن ميونخ,بطولات فريق البايرن ميونخ,بطولات نادى بايرن ميونخ,بايرن ميونخ اليوم,جميع القاب بايرن ميونخ,بايرن ميونخ 2020,نادي بايرن ميونيخ لكرة القدم,بايرن,بايرن ميونخ اللاعبون,تاريخ بايرن ميونيخ,بايرن ميونخ بطل الدوري,الاهلي وبايرن ميونخ,سداسية بايرن ميونيخ
القاب وبطولات بايرن مونيخ

يُعتبر بايرن ميونيخ أنجح الأندية على مدار تاريخ كرة القدم الألمانية، حيث فاز النادي بأكبر عدد من ألقاب الدوري والكأس المحليتين ففي رصيدة 57 بطولة محلية، فهو حامل الرقم القياسي في جميع البطولات المحلية.


ففاز بلقب الدوري الألماني لكرة القدم برصيد 28 مرة، وتوج بطلاً لكأس ألمانيا 18 مرة، بينما حصل على كل من كأس الدوري الألماني 6 مرات و كأس السوبر الألمانية 6 مرات مبتعداً عن أقرب منافسية بوروسيا دورتموند والذي بجعبته 15 لقباً محلياً.

القاب بايرن مونيخ في دوري ابطال اوروبا

على الصعيد القاري فإن بجعبته 12 لقبا، فهو يحتل المركز الثالث برصيد 6 بطولات بالمناصفة مع نادي ليفربول، وخلف ريال مدريد و إيه سي ميلان في عدد مرات القور بلقب دوري أبطال أوروبا، وهو جزء من ثلاثة أندية فقط تمكنت من الفوز بالبطولات الأوروبية الثلاث الأهم ( دوري أبطال أوروبا، الدوري الأوروبي و كأس الكؤوس الأوروبية). 

كما أن البايرن هو آخر فريق تمكن من الفوز بدوري أبطال أوروبا في ثلاث مناسبات متتالية قبل أن يحقق ريال مدريد ذلك في السنوات الثلاث الأخيرة، وهو ما يتيح لهم وضع شعار شرفي يُسمّى وسام اليويفا الشرفي يبين عدد البطولات التي أحرزها بالبطولة الأوروبية.
  • الدوري الألماني:البطل (31 مرة)
  • وصيف الدوري الالماني (10 مرات)
  • كأس ألمانيا: البطل (20 مرة)
  • وصيف كاس المانيا (3 مرات): 1984–85، 1998–99، 2011–12.
  • كاس الدوري الالماني: البطل (6 مرات)
  • وصيف كاس الدوري الالماني (مرة واحدة): 2006.
  • كأس السوبر الألماني: البطل (9 مرات)
  • وصيف كأس السوبر الألماني (6 مرات): 1989, 1994, 2013، 2014، 2015، 2019.
  • دوري ابطال اوروبا: البطل (6 مرات)
  • وصيف دوري ابطال اوروبا (5 مرات): 1981–82، 1986–87، 1998–99، 2009–10، 2011–12.
  • كأس الاتحاد الأوروبي: البطل (مرة واحدة): 1996.
  • كأس الكؤوس الأوروبية: البطل (مرة واحدة): 1967.
  • كأس السوبر الأوروبي: البطل (مرتين): 2013، 2020.
  • وصيف كأس السوبر الأوروبي (3 مرات): 1975، 1976، 2001.
  • كأس العالم للأندية: البطل (مرتين): 2013، 2020.
  • كأس الإنتركونتيننتال: البطل (مرتين): 1976، 2001.

ثلاثية تاريخية لبايرن مونيخ

يُعد بايرن ميونخ من الأندية التي سبق لها تحقيق الثلاثية القارية والمحلية :
  • الثلاثية القارية (البوندسليغا، كأس ألمانيا، دوري أبطال أوروبا): 13-2012، 20-2019
  • الثلاثية المحلية (البوندسليغا، كأس ألمانيا، كأس الدوري الألماني): 2000-1999
  • السداسية التاريخية (البوندسليغا، كأس ألمانيا، كأس السوبر الألماني، دوري أبطال اوروبا، كأس السوبر الأوروبي، كأس العالم للأندية): 2020-2019.

جوائز بايرن مونيخ العالمية

  • نادي القرن لكرة القدم
المركز الثالث (القرن العشرين)
  • أفضل فريق رياضي ألماني للعام
الفائز : 1967 ، 2001 ، 2013 ، 2020
  • فريق العام للنادي العالمي الاتحاد الدولي للاحصاء
الفائز : 2013 ، 2020
  • فريق الاتحاد الدولي للاحصاء العالمي لهذا الشهر
الفائز : فيفري 2000 ، أكتوبر 2001 ، أوت 2002 ، فبفري 2008 ، أفريل 2008 ، أفريل 2010 ، سبتمبر 2011 ، سبتمبر 2012 ، فيفري 2013.
  • كأس العالم للأندية الفيفا للعب النظيف
الفائز : 2013
  • فريق العالم لكرة القدم لهذا العام
الفائز : 2013 ، 2020
  • جائزة جلوب سوكر لأفضل نادي للعام
الفائز : 2013 ، 2020
  • جائزة لوريوس الرياضية العالمية لفريق العام
الفائز : 2014 ، 2021.

مقالات ذات صلة:

قائمة افضل 10 هدافين في تاريخ بايرن مونيخ

غيرد مولر أكثر من سجل لبايرن ميونخ برصيد 564 هدفاً
غيرد مولر أكثر من سجل لبايرن ميونخ برصيد 564 هدفاً

غيرد مولر ، هو افضل هداف في تاريخ بايرن مونيخ ، حيث تمكن من كتابة اسمه مع نادي البافاري ، وقد تمكن من احراز 563 هدف في 605 مباراة.

  • 1 ألمانيا غيرد مولر 563
  • 2 بولندا روبرت ليفاندوفسكي 247
  • 3 ألمانيا كارل هاينز رومينيغه 217
  • 4 ألمانيا رينر أولهاوسر 215
  • 5 ألمانيا توماس مولر 200
  • 6 ألمانيا رونالد فولفارث 155
  • 7 ألمانيا ديتر هونيس 145
  • 8 هولندا آريين روبن 144
  • 9 البرازيل جيوفاني إلبر 139
  • 10 ألمانيا ديتر برينينجر 132.
منشورات متصلة:

قائمة اللاعبين الاكثر مشاركة في تاريخ بايرن مونيخ

سيب ماير أكثر من شارك مع بايرن ميونخ في 700 مباراة
سيب ماير أكثر من شارك مع بايرن ميونخ في 700 مباراة

سيب ماير ، نجده يحتل المرتبة الاولى في قائمة الاعبين الاكثر مشاركة في تاريخ بايرن مونيخ عبر كل العصور واستطاع ان يشارك في 700 مباراة، ولعب مع البافاري في الفترة الممتدة من 1962 الى حدود 1980.

  • 1 ألمانيا سيب ماير 700
  • 2 ألمانيا أوليفر كان 632
  • 3 ألمانيا جيرد مولر 605
  • 4 ألمانيا فرانز بيكنباور 582
  • 5 ألمانيا هانز جورج شوارزينبيك 554
  • 6 ألمانيا كلاوس أوغنتيلر 545
  • 7 ألمانيا فيليب لام 517
  • 8 ألمانيا بيرند ديرنبجر 505
  • 9 ألمانيا باستيان شفاينشتايغر 500
  • 10 ألمانيا محمد شول 469.
منشورات متصلة:

ارقام بايرن مونيخ القياسية

  • معظم انتصارات البوندسليجا: 1158
  • معظم الانتصارات المتتالية في البوندسليجا: 19 (من 9 إلى 27 من 2013-2014)
  • معظم الانتصارات في موسم واحد: 29 (2012-13 و 2013-2014)
  • معظم الانتصارات المتتالية لبدء موسم: 10 (2015-16)
  • أعلى عدد من الانتصارات في سنة تقويمية: 30 (2013)
  • أكبر عدد من الانتصارات في الشوط الافتتاحي للموسم: 15 (2013-14 و 2015–16)
  • أكبر عدد من الانتصارات في النصف الختامي للموسم: 16 (2012-13 و2019-20)
  • أعلى نسبة ربح: 60.15 (1158 فوزًا في 1925 مباراة)
  • أعلى نسبة انتصارات في الشوط الأول للموسم: 88.24 (2013-14 و2015-16) (15 فوزًا في 17 مباراة)
  • أعلى نسبة انتصارات في النصف الختامي للموسم: 94.12 (2012-13 و2019-20) (16 فوزًا في 17 مباراة)
  • فاز معظم المباريات في الموسم الأول من الدوري الألماني للنادي: 20 (1965-1966)
  • انتصار الدوري الالماني القياسي: 11-1 ضد بوروسيا دورتموند (27 نوفمبر 1971)
  • أقل عدد من الخسائر في موسم واحد: 1 (1986–87 و 2012–13)
  • أقل عدد من الخسائر في السنة التقويمية: 0 (2013)
  • البطولة التي سجلت أكبر عدد من الخسائر في موسم واحد: 9 ( 2000-01 )
  • هزيمة قياسية في الدوري الألماني: 0-7 ضد شالكه 04 (9 أكتوبر 1976)
  • أكثر عدد من الأهداف المسجلة في الدوري الألماني: 4288
  • معظم الأهداف المسجلة في موسم واحد: 101 ( 1971-72 )
  • معظم الأهداف المسجلة في موسم واحد على أرضه: 69 ( 1971-72 )
  • معظم الأهداف المسجلة في موسم واحد خارج الأرض: 47 ( 2019-20 )
  • تم تسجيل معظم الأهداف في الشوط الأول للموسم: 56 ( 2021–22 )
  • تم تسجيل معظم الأهداف في الشوط الختامي للموسم 54 ( 1971-72 و 2012-13 و2019-20 ) .
  • معظم الأهداف المسجلة في السنة التقويمية: 116 (2021) [20]
  • معظم المباريات المتتالية التي سجلت هدفًا واحدًا على الأقل: 74 (الجولة 22 من 2019-20 إلى الجولة 27 من 2021 إلى 22 ) (جارية)
  • أقل عدد من الأهداف التي تم استقبالها في الشوط الأول للموسم: 4 ( 2014-15 )
  • أقل عدد من الأهداف التي تم استقبالها في الشوط الختامي للموسم: 9 ( 2015-16 )
  • أقل عدد من الأهداف في موسم واحد: 17 ( 2015-16 ).
  • أفضل فارق هدف: +2195
  • أفضل فارق أهداف في الشوط الأول للموسم: +40 ( 2021-22 )
  • أفضل فارق هدف في الشوط الختامي للموسم: +44 ( 2019-20 )
  • التهديف في كل مباراة بالموسم (34 مباراة): ( 2012-13 و2020-21 )
  • أكبر عدد من الشباك النظيفة في الموسم: 21 ( 2012-13 )
  • أكبر عدد من المواسم المتتالية في الدوري الالماني: 57
  • أكبر عدد للألقاب المتتالية: 9 (جارية)
  • أكبر عدد من الانتصارات المتتالية: 19 (من 9 إلى 27 مباراة 2013-2014 ).
  • أكبر عدد من الانتصارات المتتالية منذ بداية الموسم: 10
  • أكبر عدد من الانتصارات المتتالية منذ بداية الشوط الختامي للموسم: 14
  • أكبر عدد من الانتصارات المتتالية خارج الأرض: 11 (الجولة 12 إلى 34 من 2019-20 ) .
  • أكبر عدد من الانتصارات المتتالية على أرضه: 26 (من اليوم 16 للمباراة 1971-1972 إلى اليوم 32 للمباراة 1972-1973 ).
  • أكبر عدد من الانتصارات المتتالية على أرضه في موسم واحد: 16 (الجولة 2 إلى 32 من 1972-1973 )
  • أكبر عدد من المباريات المتتالية بدون هزيمة منذ بداية الموسم: 28
  • أكبر عدد من المباريات المتتالية التي لم يخسر فيها أحد خارج أرضه: 33 (الجولة 32 من 2011-12 إلى الجولة 27 من 2013-14 )
  • أكبر عدد من المباريات المتتالية التي لم يخسر فيها أحد على أرضه: 73 (الجولة 31 من 1969–70 إلى الجولة 4 من 1974–75 )
  • معظم المباريات المتتالية التي لم يهزم فيها البوندسليجا: 53 (الجولة 10 من موسم 2012-13 إلى الجولة 28 من 2013-14 )
  • معظم المباريات المتتالية التي سجلت هدفًا واحدًا على الأقل: 74 (الجولة 22 من 2019-20 إلى الجولة 27 من 2021 إلى 22 ) (جارية)
  • أكبر عدد من المباريات المتتالية التي سجلت هدفًا واحدًا على الأقل خارج الأرض: 47 (من اليوم 2 من 2019 إلى 20 إلى الجولة 26 من 2021 إلى 22 ) (مستمر)
  • أكبر عدد من المباريات المتتالية التي سجلت هدفًا واحدًا على الأقل في موسم واحد: 34 ( 2012-13 و2020-21 )
  • أكثر عدد من المشاركات في جميع المسابقات: سيب ماير 700
  • أكثر عدد المشاركات في الدوري: سيب ماير 537.
  • أكثر عدد من المشاركات في الدوري الألماني : سيب ماير ، 473 مباراة
  • أكثر عدد مرات الظهور في أوبرليغا سود: هانز باور ، 259
  • أكثر عدد من المباريات في الدوري الإقليمي سود: راينر أولهاوزر ، 71
  • أكثر عدد من المشاركات في كأس ألمانيا : سيب ماير - 63
  • أكثر المظاهر العابرة للقارات: أوليفر كان ، 132
  • أكثر عدد من المباريات في كأس أوروبا / دوري أبطال أوروبا : توماس مولر ، 134 (يشمل مشاركتين في التصفيات)
  • أكبر عدد من المشاركات في كأس الاتحاد الأوروبي / الدوري الأوروبي + كأس المعارض بين المدن : كلاوس أوجينثالر ، 29 عامًا
  • أكثر عدد من المشاركات في كأس الكؤوس الأوروبية : سيب ماير وجيرد مولر ، 25 لكل منهما
  • أكثر مشاركات كأس السوبر الاوروبي: فرانز بيكنباور ، بيرند دورنبيرجر ، أودو هورسمان ، يوب كابيلمان ، سيب ماير ، كارل هاينز رومينيغي وهانس جورج شوارزنبيك ، 4 لكل منهم
  • أكثر مشاركات كأس إنتركونتيننتال : بيورن أندرسون ، فرانز بيكنباور ، أولي هونيس ، أودو هورسمان ، يوب كابيلمان ، سيب ماير ، جيرد مولر ، كارل هاينز رومينيغي ، هانز جورج شوارزنبيك وكوني تورستنسون ، 2 لكل منهم
  • أكثر مشاركات في كأس العالم للأندية : ديفيد ألابا ومانويل نوير ، 4 لكل منهما
  • أكثر مباريات كأس السوبر الألماني : توماس مولر ، 11
  • أصغر لاعب في الفريق الأول: جمال موسيالا (17 عامًا ، 115 يومًا)
  • أكثر عدد من المباريات المتتالية في الدوري الألماني: سيب ماير 442 (من 1966 إلى 1979).

اللاعبون الفائزون من بايرن مونيخ بكأس العالم

توج فرانز بيكنباور بكأس العالم عام 1974 كلاعب ثم كمدربا عام 1990
توج فرانز بيكنباور بكأس العالم عام 1974 كلاعب ثم كمدربا عام 1990

اللاعبون الفائزون بكأس العالم وهم يلعبون مع بايرن ميونيخ في مرحلة ما خلال مسيرتهم المهنية. كان اللاعبون البارزون يلعبون مع بايرن ميونيخ عندما فازوا بكأس العالم.

  • المانيا الغربية هانز باور (كاس العالم سويسرا 1954)
  • المانيا الغربية كارل ماي (كاس العالم سويسرا 1954)
  • المانيا الغربية فرانز بيكنباور (كاس العالم ألمانيا الغربية 1974) *
  • المانيا الغربية بول بريتنر (كاس العالم ألمانيا الغربية 1974)
  • المانيا الغربية يوب هاينكس (كاس العالم ألمانيا الغربية 1974) **
  • المانيا الغربية أولي هونيس (كاس العالم ألمانيا الغربية 1974)
  • المانيا الغربية يوب كابيلمان (كاس العالم ألمانيا الغربية 1974)
  • المانيا الغربية سيب ماير (كاس العالم ألمانيا الغربية 1974)
  • المانيا الغربية جيرد مولر (كاس العالم ألمانيا الغربية 1974)
  • المانيا الغربية جورج شوارزنبيك (كاس العالم ألمانيا الغربية 1974)
  • المانيا الغربية ريمون أومان (كاس العالم إيطاليا 1990)
  • المانيا الغربية كلاوس أوجينثالر (كاس العالم إيطاليا 1990)
  • المانيا الغربية توماس بيرتهولد (كاس العالم إيطاليا 1990)
  • المانيا الغربية أندرياس بريمه (كاس العالم إيطاليا 1990)
  • المانيا الغربية يورغن كلينسمان (كاس العالم إيطاليا 1990)
  • المانيا الغربية يورغن كوهلر (كاس العالم إيطاليا 1990)
  • المانيا الغربية لوثار ماتيوس (كاس العالم إيطاليا 1990)
  • المانيا الغربية هانز فلوغلر (كاس العالم إيطاليا 1990)
  • المانيا الغربية ستيفان رويتر (كاس العالم إيطاليا 1990)
  • المانيا الغربية أولاف ثون (كاس العالم إيطاليا 1990)
  • البرازيل جورجينيو (كاس العالم الولايات المتحدة 1994)
  • البرازيل باولو سيرجيو (كاس العالم الولايات المتحدة 1994)
  • فرنسا بيكسينتي ليزارازو (كاس العالم فرنسا 1998)
  • البرازيل لوسيو (كاس العالم كوريا الجنوبية - اليابان 2002)
  • إيطاليا ماسيمو أودو (كاس العالم ألمانيا 2006)
  • إيطاليا لوكا توني (كاس العالم ألمانيا 2006)
  • إسبانيا تشابي ألونسو (كاس العالم جنوب أفريقيا 2010)
  • إسبانيا خافي مارتينيز (كاس العالم جنوب أفريقيا 2010)
  • إسبانيا بيبي رينا (كاس العالم جنوب أفريقيا 2010)
  • ألمانيا جيروم بواتينغ (كاس العالم البرازيل 2014)
  • ألمانيا ماريو جوتزه (كاس العالم البرازيل 2014)
  • ألمانيا ماتس هاملز (كاس العالم البرازيل 2014)
  • ألمانيا ميروسلاف كلوزه (كاس العالم البرازيل 2014)
  • ألمانيا توني كروس (كاس العالم البرازيل 2014)
  • ألمانيا فيليب لام (كاس العالم البرازيل 2014)
  • ألمانيا توماس مولر (كاس العالم البرازيل 2014)
  • ألمانيا مانويل نوير (كاس العالم البرازيل 2014)
  • ألمانيا لوكاس بودولسكي (كاس العالم البرازيل 2014)
  • ألمانيا باستيان شفاينشتايجر (كاس العالم البرازيل 2014)
  • فرنسا كورنتين توليسو (كاس العالم روسيا 2018)
  • فرنسا بنجامين بافارد (كاس العالم روسيا 2018)
  • فرنسا لوكاس هيرنانديز (كاس العالم روسيا 2018).
* توج فرانز بيكنباور بكأس العالم عام 1974 كلاعب ثم كمدربا عام 1990. كان أيضًا لاعبًا ثم مدربًا لبايرن ميونيخ.
** فاز يوب هاينكس بكأس العالم كلاعب عام 1974 وأصبح فيما بعد مدربا لبايرن ميونيخ.

تاريخ بايرن مونيخ في دوري ابطال اوروبا

حقق بايرن ميونخ لقب دوري ابطال اوروبا في 6 مناسبات
حقق بايرن ميونخ لقب دوري ابطال اوروبا في 6 مناسبات

تنافس بايرن مونيخ في المسابقات الاوروبية منذ الستينيات وأصبح أحد أكثر الفرق نجاحًا في أوروبا ، حيث فاز بثمانية ألقاب قارية كبرى بما في ذلك ستة ألقاب في كأس أوروبا / دوري أبطال أوروبا والمرتبة الثالثة المشتركة بين جميع الأندية.


بايرن مونيخ هو أنجح ممثلي ألمانيا على المستوى الدولي: لم تفز أي فرق أخرى من تلك الدولة بالمسابقة الأولى في أوروبا أكثر من مرة ، أو حققت أكثر من فوزين باللقب بشكل عام.

اول مشاركة لبايرن مونيخ على المستوى الاوروبي

شارك نادي بايرن مونيخ في المسابقة الأوروبية لأول مرة في موسم 1962-1963، ووصل إلى ربع نهائي كأس المعارض بين المدن (وهي منافسة غير تابعة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم تم تنظيمها في ذلك الوقت من خلال دعوة الأندية في المدن التي استضافت المعارض التجارية ، على الرغم من أن مسارها التأهيلي أصبح لاحقًا أكثر ارتباطًا بالمستويات في كل دوري وطني ويعتبر رائدًا لكأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم). لقد فازوا بالفعل بالكأس الوطنية في 1956-1957، ولكن كأس الكؤوس الأوروبية لن يتم تقديمها إلا بعد ثلاث سنوات.

اول لقب قاري لنادي بايرن مونيخ

تحت قيادة المدرب زلاتكو ، حصل بايرن مونيخ على ترقية إلى الدوري الألماني لموسم 1965-66 واحتل المركز الثالث. وفي ذلك العام فازوا أيضًا بالكأس مرة أخرى ، لذلك دخلوا في مسابقة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم للمرة الأولى ، وهي كأس الكؤوس الأوروبية 1966-1967 . ذهبوا لرفع هذا الكأس ، بفوزهم على نادي رينجرز الاسكتلندي 1-0 بعد وقت إضافي في النهائي. كان بايرن ميونيخ محظوظًا لأن المباراة أقيمت في بافاريا ، وكانت المباراة في نورمبرغ ( فرانكونيا) كاد أن يكون التعادل على أرضه ، واستفاد أيضًا من الاستعدادات الفوضوية لخصومهم: فقد قضى رينجرز على حامل اللقب بوروسيا دورتموند في جولة سابقة ، ولكنه استغنى منذ ذلك الحين عن خدمات اثنين من المهاجمين غزير الإنتاج الذين تحملوا اللوم من أجل هزيمة مفاجئة في كأس اسكتلندا في جانفي 1967 ، اعتمد بدلاً من ذلك على مدافع تم تحويله لم يكن لديه الجودة المطلوبة للتغلب على مقاومة بايرن ميونيخ. وضم الفريق الفائز العديد من المواهب المحلية الشابة - حارس المرمى سيب ماير ، الكاسح فرانز بيكنباور والمهاجم جيرد مولر الذي سيصبح معروفًا على أنه من الطراز العالمي في مركزه ، بالإضافة إلى لاعب خط الوسط فرانز روث (سجل الهدف الوحيد في عام 1967) والمدافع الاحتياطي هانز جورج شوارزنبيك - وجميعهم سيكونون جزءًا لا يتجزأ من تعويذة النجاح الكبير التي سيتمتع بها النادي.

منتخب المانيا تفوز بامم اوروبا 1972 بلاعبي بايرن مونيخ

شارك بايرن في كؤوس المعارض للمرة الثانية والأخيرة في 1970–71 ، بفوزه على رينجرز مرة أخرى قبل أن ينسحب من نادي ليفربول في ربع النهائي. وتقدموا إلى الدور نصف النهائي من كأس الكؤوس الأوروبية اللاحقة 1971-72 ، وانتقموا من نادي ليفربول ولكن هذه المرة خسروا أمام رينجرز ، الذي رفع الكأس . ومع ذلك ، على الصعيد المحلي حصلوا على الثنائية للمرة الأولى ، بعد أن حلوا خلف بوروسيا مونشنغلادباخ في العامين الماضيين. وكان ذلك الصيف مهمًا لسببين: فاز منتخب ألمانيا الغربية ، الذي يهيمن عليه لاعبو بايرن ميونيخ ومونشنغلادباخ ، ببطولة امم أوروبا 1972 في بلجيكا.

وبعد أن خسر منتخب المانيا أمام إنجلترا بعد وقت إضافي في نهائي كأس العالم 1966 وأمام إيطاليا في نصف نهائي شهير في كأس العالم 1970 ، أظهر انتصار اليورو المهيمن أن هذه المجموعة من اللاعبين الألمان لديها الآن القدرة على الانتصار على المسرح الدولي.

بايرن مونيخ يحقق دوري ابطال اوروبا بعد اعادة المباراة

في 1972-1973 ، وصل بايرن مونيخ إلى دور الثمانية قبل أن يخسر أمام أياكس امستردام حامل اللقب ، الذي سيواصل الاحتفاظ بلقبه. ومع ذلك ، تم الدفاع عن البوندسليجا بنجاح ، وتم الإعلان عن فرصة أخرى في كأس أوروبا في 1973-1974 . كانت تلك الحملة قصيرة جدًا تقريبًا ، وظهر النادي في نهائي كأس أبطال أوروبا لأول مرة ، ليتم تنظيمه في ملعب هيسل في بروكسل ، نفس مكان فوز ألمانيا الغربية ببطولة امم أوروبا. اشتهر المنافس ، أتلتيكو مدريد ، بقوته الدفاعية ، وانتهت الدقائق التسعين دون أهداف. عندما سجل أتليتكو ​​قبل خمس دقائق فقط من الوقت الإضافي ، بدا أن حلم بايرن قد انتهى ، لكن هدف شوارزنبيك بتسديدة من 30 ياردة في الدقيقة الأخيرة يعني تحقيق التعادل وضرورة إعادة المباراة. وبعد 48 ساعة ، قدم بايرن مونيخ أداءً فائقًا ، وسجل كل من هوني وجيرد مولر هدفين ، والنتيجة 4-0 جلبت أكبر جائزة في كرة القدم الأوروبية إلى بافاريا ، وفي الواقع إلى ألمانيا ، لأول مرة في تاريخها.

بعد شهرين من الفوز بكأس أوروبا ، شكل لاعبو بايرن العمود الفقري لمنتخب ألمانيا الغربية الذي فاز بكأس العالم 1974 على أرضه ، وهزم منافسه اللدود منتخب هولندا في المباراة النهائية التي أقيمت في ميونيخ. فرانز بيكنباور ، "دير كايزر" كان قائد الفريق وسجل الأهداف برايتنر وجيرد مولر. مثلت النتيجة تحولًا في السلطة بعيدًا عن هولندا، التي شاركت أنديتها في نهائيات كأس أوروبا الخمس الماضية لكنها لن تشارك مرة أخرى لمدة 14 عامًا.

بايرن مونيخ يحقق دوري ابطال اوروبا على حساب ليدز يونايتد

مع ديتمار كرامر الذي تم تعيينه حديثًا كمدرب رئيسي بعد انفصاله عن لاتيك في جانفي 1975 ، تقدموا على منافسين آخرين بما في ذلك سانت إتيان لعقد لقاء مع ليدز يونايتد في نهائي باريس . كانت النتيجة فوز بايرن 2-0 بهدفين سجلهما روث ومولر ، لكن الحدث سيُذكر بشكل سيئ لبعض التحديات الوحشية من قبل لاعبي ليدز والعديد من القرارات المثيرة للجدل من قبل الحكم الفرنسي لصالح بايرن مونيخ بما في ذلك هدف غير شرعي. أدى ذلك إلى قيام بعض المشجعين الإنجليز بأعمال شغب، وذلك باستخدام المقاعد المكسورة كصواريخ داخل الاستاد والاستمرار في إلحاق الضرر بالممتلكات في المدينة طوال الليل.

ولعب النادي في كأس السوبر الأوروبي للمرة الأولى ، لكنه خسر مباراتي مباراتي الذهاب والإياب أمام دينامو كييف.

بايرن مونيخ يحتفظ بلقب دوري ابطال اوروبا

ووصل بايرن مونيخ إلى نهائي كأس أوروبا مرة أخرى ، متغلبًا على ريال مدريد في نصف النهائي (مع هجوم على مولر والحكم على أرض الملعب من قبل متفرج في نهاية مباراة الذهاب) لمواجهة سانت إتيان في غلاسكو. سجل روث الهدف الوحيد في الشوط الثاني ليعيد الكأس إلى الوطن للمرة الثالثة على التوالي (بعد ريال مدريد وأياكس في هذا الإنجاز الذي سمح لهم بالاحتفاظ باللقب بشكل دائم) ،  وخسر بايرن مباراته الثانية في كأس السوبر أمام أندرلخت في أوت ، ولكنه شارك في كأس إنتركونتيننتال للمرة الأولى ، بعد أن تنازل عن دعوته عام 1974 لأتلتيكو مدريد ولم يتمكن من العثور بشكل متبادل مواعيد مناسبة مع نظرائهم الحائزين على كأس ليبرتادوريس في أمريكا الجنوبية في عام 1975 (تم الإشارة أيضًا إلى وجود إحجام عن اللعب ضد الفرق الأرجنتينية ، كما كان سيحدث في هذين العامين ، بسبب العنف في النسخ السابقة). في نوفمبر وديسمبر 1976 واجه نادي كروزيرو؛ حقق بايرن تقدمًا 2-0 في مباراة الذهاب في ميونيخ المكسوة بالثلج - احرز جيرد مولر هدافًا إلى جانب يوب كابيلمان - وحقق التعادل السلبي بعد شهر أمام حشد من 117000 شخص. ليصبحوا أبطال العالم (في ذلك الوقت كان هذا اللقب غير رسمي ، ولكن تم منحه بأثر رجعي من قبل الفيفا في عام 2017).

تخلى بايرن أخيرًا عن قبضته على الكأس في ربع النهائي ، وخسر أمام دينامو كييف. جيرد مولر كان هداف لدوري الابطال للمرة الرابعة. على الصعيد المحلي ، تراجعوا إلى المركز السابع ، حيث شاركوا في كأس الاتحاد الأوروبي للمرة الأولى ، لكنهم تعرضوا للإقصاء بعد ذلك من قبل زميله في الدوري الألماني إينتراخت فرانكفورت. وأنهوا موسم 1977-78 على أرضهم في المركز الثاني عشر ، مما يعني أنه لن تكون هناك كرة قدم أوروبية على الإطلاق في الموسم المقبل. وكانت نهاية تلك الحقبة ، لكنها لن تكون آخر فترة نجاح للنادي بأي حال من الأحوال.

بمساعدة عودة بول برايتنر ، استغرق الأمر من بايرن ومدربه بال سيرناي أكثر من عام بقليل لإعادة تأسيس أنفسهم كقوة، حيث احتلوا المركز الرابع في بطولة 1978–79 للتأهل لكأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم 1979–80 ، حيث وصلوا الى نصف النهائي ، ثم خسر أمام الفائز النهائي فرانكفورت - كان جميع المتأهلين إلى نصف النهائي من ألمانيا الغربية ، وهو وضع فريد ، بالإضافة إلى وجود هامبورغ إس في في نهائي كأس أوروبا. واستعاد بايرن بطولة البوندسليجا ، لكن رومينيجه كان الممثل الوحيد لهم في الميدان حيث فاز فريق ألمانيا الغربية ببطولة امم اوروبا 1980 ، وشهدت هذه الفترة أيضًا تعيينًا مهمًا خارج الملعب حيث تم تعيين أولي هونيس ، الذي أجبر على التقاعد مبكرًا من اللعب بسبب الإصابة ، كمدير عام.

بايرن مونيخ يخسر نهائي دوري ابطال اوروبا امام استون فيلا

تم الوصول إلى نصف نهائي آخر في عام 1981 ، وهذه المرة في كأس الأبطال ، ومرة ​​أخرى اقصي النادي الذي أطاح بهم - ليفربول ، بأهداف خارج الأرض - بالكأس.

وتغلب بايرن على هامبورج ليحرز لقبًا محليًا جديدًا ويصل إلى كأس أوروبا 1981-82 ، وذهب إلى المباراة النهائية في روتردام . في نتيجة مفاجئة ، خسر نهائي دوري ابطال اوروبا أمام الخصم الإنجليزي ، ولكن لم يكن حامل اللقب نادي ليفربول (تم إقصاؤه من قبل سيسكا صوفيا الذي خسر بعد ذلك أمام بايرن مونيخ) كان المنتصرون مفاجأة وهو نادي أستون فيلا، الذي لم يسبق له أن خاض منافسة قارية. وانتهى بالمركز الحادي عشر في الدوري الانجليزي ، وهو أدنى مركز على الإطلاق لبطل أوروبي (متجاوزًا المركز العاشر لبايرن في 1975) .

استعاد هامبورغ اللقب المحلي ، على الرغم من فوز بايرن مونيخ بكأس ألمانيا وكان من بين المرشحين للفوز بكأس الكؤوس الأوروبية 1982-83 . لكن بعد الفوز على توتنهام هوتسبير الإنجليزي تم إقصائهم في ربع النهائي من قبل أبردين النادي الاسكتلندي الصغير الذي يديره أليكس فيرجسون سجل هدفين في تتابع سريع ليقلب التعادل رأساً على عقب في طريقه لرفع الكأس. كما خسروا أمام الفائزين الإنجليز بكأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم 1983-84 (توتنهام) وكأس الكؤوس الفائزة بالكؤوس 1984-85 ( إيفرتون ، في نصف نهائي دراماتيكي).

بايرن مونيخ يخسر دوري ابطال اوروبا امام بورتو البرتغالي

هدف رابح ماجر يهدي بورتو دوري ابطال اوروبا على حساب  بايرن ميونخ
هدف رابح ماجر يهدي بورتو دوري ابطال اوروبا على حساب  بايرن ميونخ
عاد النادي إلى طرق الفوز على أرضه ، وفاز ببطولتين متتاليتين وفي طريقه إلى البطولة الثالثة عندما تقدم خلال أدوار كأس أوروبا 1986-1987 ، متخلصًا من أربعة منافسين أقوياء: إيندهوفن ، نادي فيينا ، أندرلخت و ريال مدريد (شهدت مباراة الذهاب هجومًا على لوثار ماتيوس من قبل خوانيتو ، والثاني وابل من القوارير على أرض الملعب من المشجعين الإسبان) - لمواجهة نادي بورتو في نهائي دوري ابطال اوروبا. بحلول هذا الوقت ، تم حظر الأندية الإنجليزية من المنافسة بعد أحداث هيسل في عام 1985، كان للنادي البرتغالي نسب أوروبية قليلة بصرف النظر عن كونه وصيفًا في كأس الكؤوس قبل ثلاث سنوات ، وكما في عام 1982 ، تم تنصيب بايرن ميونيخ كمرشح بارز. على الرغم من أنهم فقدوا كارل هاينز رومينيجه أمام إنتر ميلان الإيطالي في صفقة قياسية كانت ضرورية لاستعادة الأمن المالي للنادي ، يضم الفريق الآن شقيقه مايكل ، واحتوى أيضًا على أربعة أعضاء من الغرب فريق ألمانيا - نوربرت إيدير ، لوثار ماتيوس ، ديتر هونيس (الأخ الأصغر لأولي) وآندي بريمه - الذي خسرنهائي آخر لكأس العالم في المكسيك في الصيف الماضي (حيث تم ترشيح حارس مرمى النادي البلجيكي جان ماري بفاف كأفضل لاعب في البطولة) وكان كلاوس أوجينثالر لاعب بايرن ميونيخ لاعب منتخب للشباب يشعر بخيبة أمل بالفعل عندما تم إيقافه عن المباراة.

على الرغم من هذه الظروف التي تبدو مواتية ، لم يتمكن بايرن من الحفاظ على تفوقه وسجل بورتو هدفين ماهرين في ثلاث دقائق متأخرة من المباراة لتغيير النتيجة والحصول على اللقب ، وقيل أن هزيمة فريق بايرن الذي تم تجميعه بشكل غير مكلف نسبيًا من داخل ألمانيا تسببت في تحويل أولي هونيس للتركيز على جذب النجوم الدوليين في محاولة لإحياء ثروات النادي.

تحت قيادة يوب هاينكس كمدرب ، وصل الفريق إلى الدور نصف النهائي من كأس الاتحاد الأوروبي في 1989 وكأس أوروبا في 1990 و1991 ، مع فوز نابولي ، نادي ميلان وريد ستار بلجراد بالفوز باللقب في كل مناسبة - وقت إضافي كان مطلوبًا لميلان للفوز على بايرن مونيخ بالأهداف خارج الأرض ، بينما تقدم ريد ستار بسبب هدف مؤسف في مرماه من أوجينثالر في الدقيقة الأخيرة. خارج مسابقات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الرسمية ، تمت إعادة توحيد ألمانيا في هذه الفترة ، وفي نوفمبر 1990 لعب بايرن ميونيخ في مباراة واحدة تذكارية كأس دويتشلاند بصفته حامل اللقب للغرب ، حيث خسر 1-0 أمام دينامو دريسدن حامل لقب ألمانيا الشرقية عام 1990 على أرضه.

عاد ماتيوس إلى بافاريا في عام 1992 واختار النادي أيضًا بعض المواهب الواعدة من جميع أنحاء ألمانيا ، بما في ذلك حارس المرمى أوليفر كان والمدافعين كريستيان زييج وماركوس بابل وتوماس هيلمر ولاعب الوسط محمد شول بالإضافة إلى البرازيلي يورجينيو الذي فاز بكأس العالم أثناء وجوده في النادي عام 1994 . وتمت دعوة فرانز بيكنباور وكارل هاينز رومينيجه أيضًا للانضمام إلى النادي بصفة تنفيذية. انتهت تجربة بايرن الأولى في النمط الجديد في دوري أبطال أوروبا في موسم 1994-95 في الدور نصف النهائي من قبل الفائز النهائي أياكس امستردام ، الذي لم يخسر أي مباراة في أي منافسة في تلك السنة.

في الحملة المحلية في ذلك العام ، احتل بايرن المركز السادس وتأهل فقط لكأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم 1995-1996 بسبب مونشنغلادباخ ، الذي كان متقدمًا بمركز واحد ، والتوقيع الجديد يورغن كلينسمان المهاجم الرائد في البطولة برصيد قياسي بلغ 15 هدفًا ساعد الفريق في تجاوز منافسيه بما في ذلك نادي برشلونة . على الرغم من ذلك ، أدت النتائج المحلية السيئة إلى خسارة المدرب أوتو ريهاجل لمنصبه قبل المباراة النهائية ذهابًا وإيابًا ضد جيروندان بوردو .؛ عاد بيكنباور ، الذي تولى منصب رئيس النادي بعد فوزه باللقب كمدرب في 1993-1994 ، إلى مقاعد البدلاء مؤقتًا. 

بايرن مونيخ ثالث فريق يفوز بكل القاب الاتحاد الأوروبي

انتصارات في كلتا المباراتين ، ولكل منهما تسديدة من شول ، حققت الفوز 5-1 في المجموع على الفريق الفرنسي الذي دخل كأس الاتحاد الأوروبي فقط عبر كأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم انتروتو ، وهي مسابقة تصفيات ما قبل الموسم. بالإضافة إلى أول لقب قاري منذ 20 عامًا ، الفوز بكأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بعد كأس الكؤوس وكأس الأبطال يعني أن بايرن أصبح ثالث فريق يفوز بكل القاب الاتحاد الأوروبي بعد يوفنتوس وأياكس. وبعد عام من نهائي كأس الاتحاد الأوروبي ، انتقل بيكسينتي ليزارازو مدافع بوردو السابق إلى بايرن بعد فترة قصيرة في أتلتيك بلباو.

نظام دوري ابطال اوروبا الجديد

ومع ذلك ، ظل الفوز بكأس أوروبا الرابعة يمثل أولوية مستمرة. تم تجديد مسابقة النخبة لتشمل الوصيف بالإضافة إلى أبطال الدوري المحلي، وتم توسيعها لاحقًا ، مما يعني أن الأندية البارزة مثل بايرن مونيخ نادراً ما تفشل في التأهل ، ولكن سيتعين عليها الآن مواجهة متنافسين متعددين من بطولات الدوريات الأخرى الوصول إلى المراحل الأخيرة بينما في الماضي يمكن أن يؤدي التعادل الإيجابي والنتائج في أماكن أخرى إلى جعل التقدم أكثر وضوحًا. اختتمت السنة الأخيرة من دعوة الأبطال ، 1996-1997 ، بالمباراة النهائية في أولمبياد ميونيخ. حيث  رفع بوروسيا دورتموند غريمه الألماني اللقب. 

في أول ظهور لهم في المباراة النهائية بالفوز على نادي يوفنتوس ، مع فريق دورتموند بما في ذلك ثنائي بايرن السابق كوهلر ورويتر (هم وثلاثة من زملائهم الآخرين لعبوا أيضًا مع يوفنتوس). ونال بايرن مونيخ عزاء الفوز بالدوري الألماني بقيادة جيوفاني تراباتوني ، لكن تم إقصائهم من النسخة التالية من دوري أبطال أوروبا على يد دورتموند وخسروا لقب الدوري أمام كايزرسلاوترن الصاعد حديثًا ، بتدريب ريهاجل.

بايرن مونيخ في نهائي دوري ابطال اوروبا 1999

بايرن ميونخ يخسر نهائي دوري ابطال اوروبا 1999 بشكل دراماتيكي
بايرن ميونخ يخسر نهائي دوري ابطال اوروبا 1999 بشكل دراماتيكي
إذا كانت تلك النتائج مخيبة للآمال ، في دوري أبطال أوروبا 1998-99 ، تصدّر بايرن مونيخ مجموعة صعبة تضمنت نادي مانشستر يونايتد بقيادة أليكس فيرجسون ونادي برشلونة الذي يدربه فان جال ، وأقصي الأخير ، ثم هزم كايزرسلاوترن بسهولة وتغلب بصعوبة على دينامو كييف ليشكل مباراة العودة مع مانشستر يونايتد في نهائي دوري ابطال اوروبا 1999على ملعب كامب نو ، وهي المرة الأولى التي يشارك فيها فريقان لم يفزوا بالدوري المحلي أو كأس الأبطال الموسم السابق. قاد من خلال ركلة حرة مبكرة من ماريو بازلر ، بايرن (في غياب ليزارازو وقيادة المهاجم جيوفاني إلبر من خلال الإصابة) أهدرت الفرص لتوسيع تقدمهم ولكن بدا أنهم فعلوا ما يكفي للفوز 1-0 مع الوقت المحتسب بدل الضائع. ومع ذلك ، فإن الجانب الإنجليزي ، وجد هدف التعادل من ركلة ركنية في الدقيقة 91 ، وسرعان ما حصل على ركلة ركنية أخرى وسجل مرة أخرى. ولم يكن لدى بايرن ميونيخ الوقت أو الطاقة للعودة ، وكانت الكأس في طريقها إلى أولد ترافورد . تركت الظروف الدراماتيكية للهزيمة العديد من اللاعبين في حالة ذهول.

بايرن مونيخ يحقق دوري ابطال اوروبا على حساب فالنسيا

انتعش بايرن مونيخ على الفور في موسم 1999-2000 ، حيث فاز بلقب الدوري والكأس وخسر فقط في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد الفائز بنهائي دوري ابطال اوروبا 2000، الذي سبق له أن هزم مرتين بقوة في مرحلة المجموعات. عندما اجتمعت نفس الفرق مرة أخرى في نفس المرحلة في دوري ابطال اوروبا نسخة 2000-01 ، حقق بايرن مونيخ فوزًا بنتيجة 1-0 في البرنابيو عن طريق إلبر ، الذي سجل أيضًا في مباراة الإياب (كما فعل في فوز "الانتقام" من مانشستر يونايتد في ربع النهائي) لتأمين نهائي آخر.

كان خصمهم في مواجهة سان سيرو هم نادي فالنسيا ، الفريق الذي هزمه ريال مدريد في نهائي 2000 ، لذلك كانت "معركة الخاسرين" نوعًا ما (المرة الأولى التقى المتسابقون السابقون الذين تم هزيمتهم) مع فريق يتم تعويضه والآخر يعاني من مصيبة ثانية في تتابع سريع. كانت المباراة متوترة ، وانتهت 1–1 بعد الوقت الإضافي بهدفين من ركلات الترجيح (بايرن من ستيفان إيفنبرج في الشوط الثاني بعد فشل شول في التسجيل من واحدة في الفترة الأولى) ، مما أدى إلى ركلات الترجيح حيث أنقذ اوليفر كان ثلاث محاولات من سبع محاولات فالنسيا للفوز 5-4 ، نهاية انتظار دام 25 عامًا لرفع "كأس الأذنين الكبيرة" للمرة الرابعة.

خسر بايرن مونيخ كأس السوبر الأوروبي 2001 أمام نادي ليفربول (الذي ضم فريقه لاعبيه السابقين ماركوس بابل وديتمار هامان ) ولكنه فاز بكأس إنتركونتيننتال 2001 على بوكا جونيورز في طوكيو بهدف من صموئيل كفور في الوقت الإضافي ليتم اختيارهم أبطال العالم للمرة الثانية. أصبح الدولي الفرنسي ليزارازو أول لاعب يحصل في نفس الوقت على بطل أوروبا والعالم على مستوى الأندية والمستوى الدولي (تمت محاكاة هذا الإنجاز لاحقًا في عام 2011 من قبل لاعبي برشلونة الإسبان ؛ لم يعد لاعبو بايرن ميونيخ السابقون في كأس أبطال أوروبا يحكمون حاملي اللقب الأوروبي الدولي بحلول الوقت الذي فازوا فيه بكأس الانتركونتيننتال في أواخر عام 1976). 

تخلى بايرن مونيخ عن لقب الدوري الألماني أمام دورتموند ، وفي دوري أبطال أوروبا كان ريال مدريد هو الذي انتصر في معركته الأخيرة ، في ربع النهائي - واصل الإسبان مرة أخرى لحصد الكأس ، وتغلبوا على الألمان باير ليفركوزن في نهائي دوري ابطال اوروبا. كانت هذه المباريات بين البايرن ومدريد إيذانا ببداية ما أصبح نوعا من التنافس بين الناديين المشهورين، حيث أصبحت اللقاءات بينهما أمرًا متكررًا (على الرغم من أنهما لم يلتقيا قط في مباراة نهائية لدوري الابطال).

على الرغم من أن المنتخب الوطني يمر بمرحلة سيئة وفقًا لمعاييره ، ويرجع ذلك جزئيًا إلى اختيار الأندية الرائدة مثل بايرن مونيخ لإحضار واردات أجنبية راسخة بدلاً من تطوير لاعبين محليين شباب من فريقهم الصغير ، ووصلت ألمانيا بشكل غير متوقع الى نهائي كأس العالم 2002 - ممثلو بايرن هم المدافع توماس لينكي ، لاعب الوسط ينس جيريمييس ، المهاجم كارستن يانكر وحارس المرمى كان ، الذين فاز بالكرة الذهبية كأفضل لاعب في البطولة ، والأول في مركزه الذي يفوز بها والأول من النادي ، متفوقًا على أبطال الجيل الماضي في هذا الصدد. نجم ألمانيا الآخر في 2002 كان مايكل بالاك الذي إنتقل إلى بايرن من ليفركوزن مباشرة بعد البطولة.

في عام 2005 انتقل بايرن مونيخ من الأولمبياد إلى ملعب أليانز الجديد ، الذي تم بناؤه من أجل كأس العالم لكرة القدم 2006 المقرر إقامته في ألمانيا ، مما أعطى زيادة كبيرة في القدرة الاستيعابية للمباريات على أرضه بالإضافة إلى تحريك المتفرجين بالقرب من الملعب لجو أفضل في كأس العالم ، خسر منتخب ألمانيا بما في ذلك اللاعبان البافاريان الشابان باستيان شفاينشتايجر وفيليب لام ، بالإضافة إلى لوكاس بودولسكي الذي انضم إلى بايرن من نادي كولن في وقت لاحق من ذلك الصيف ، وخسر أمام الفائزين منتخب إيطاليا في نصف نهائي المونديال لكنها هزمت البرتغال لتحصد الميدالية البرونزية. 

كان موسم 2006-07 مخيباً للآمال حيث فشل بايرن مونيخ مرة أخرى في إحداث تأثير كبير في أوروبا (خسر أمام الخصم الإيطالي في ميلانو) واحتل المركز الرابع في الدوري، خارج مراكز دوري الأبطال. تم تثبيتهم كمرشحين لكأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم 2007-08 ، وتغلبوا على أبردين بعد انتظار 25 عامًا للقاء الاسكتلنديين مرة أخرى، ولكنهم خسروا أمام زينيت سانت بطرسبرغ في الدور نصف النهائي. وهزم فريق اسكتلندي آخر ، رينجرز في المباراة النهائية. عاد بايرن إلى طرق الفوز محليًا بثنائية أخرى ، لكنه تخلى عن الكأسين في 2008-09 ولم يتجاوز دور الثمانية الأخيرة في دوري أبطال أوروبا.

بايرن مونيخ يخسر دوري ابطال اوروبا امام انتر ميلان

أصبح لويس فان جال مدرب بايرن في صيف 2009 ، حيث أنفق مبالغ كبيرة على المهاجمين ماريو جوميز وآريين روبن ، لتعديل دور شفاينشتايجر وتثبيت هولجر بادستوبر وتوماس مولر في التشكيلة ، مع السماح للاعبين مثل بودولسكي ولوسيو بالمغادرة. لم تؤد التغييرات إلى ثنائية محلية أخرى فحسب ، بل أدت أيضًا إلى تحسن في دوري أبطال أوروبا - تم الوصول إلى نهائي آخر مع إمكانية تحقيق ثلاثية تاريخية ، ولكن تكتيكات إنتر ميلان بقيادة جوزيه مورينيو(ظهر لوسيو في الدفاع) أثبت تفوقه بفوزه 2-0 في مدريد ، وكان النادي الإيطالي هو الذي حصل على ثلاثية.

في نهائيات كأس العالم 2010 ، كان العديد من لاعبي بايرن ميونيخ في تشكيلة ألمانيا محبطين مرة أخرى حيث احتلوا المركز الثالث ، وخسروا 1-0 في نصف النهائي أمام إسبانيا ، التي هزمت ألمانيا أيضًا بنفس النتيجة في نهائي كأس امم اوروبا 2008. كان لاعبا النادي الهولنديان روبن ومارك فان بوميل في الجانب الخاسر في كلا النهائيين. وكان توماس مولر هو الفائز بالحذاء الذهبي برصيد خمسة أهداف وكان "أفضل لاعب شاب" ، بينما تم اختيار شفاينشتايجر ولام في فريق الأحلام بالمونديال.

في 2010-11 ، تراجع بايرن إلى المركز الثالث في الدوري الألماني وخرج مبكرًا من دوري أبطال أوروبا ، حيث أنهى إنتر ميلان حامل اللقب آماله مرة أخرى. وغادر فان جال وحل محله يوب هاينكس لفترة أخرى في المنصب.

بايرن مونيخ يخسر دوري ابطال اوروبا امام تشيلسي الانجليزي

بايرن ميونخ يخسر نهائي دوري ابطال اوروبا 2012 بضربات الترجيح
بايرن ميونخ يخسر نهائي دوري ابطال اوروبا 2012 بضربات الترجيح
في 2011-12 ، بعد إقصاء ريال مدريد بركلات الترجيح في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا ، خسروا كلا من سباق اللقب المحلي ونهائي الكأس أمام بوروسيا دورتموند بحلول المباراة النهائية القارية ضد تشيلسي - التي ستقام في أليانز أرينا. يبدو أن ميزة الأرض هي التي أحدثت الفارق عندما سجل توماس مولر الهدف الافتتاحي قبل سبع دقائق فقط من نهاية المباراة ، لكن ديدييه دروغبا عادل النتيجة لتشيلسي بعد ذلك بخمس دقائق. لم يتم تسجيل أي أهداف أخرى خلال الوقت الإضافي ، مع تضييع آرين روبن ركلة جزاء لأصحاب الأرض في الشوط الأول ، لذلك كانت هناك حاجة لركلات الجزاء: بعد أن تم إنقاذ ثلاث ركلات ، انتهز دروجبا فرصته للفوز بالكأس لتشيلسي. كانت هذه ضربة مريرة أخرى في تاريخ بايرن ميونيخ الطويل المتباين بين الحظوظ.

بايرن مونيخ يحقق دوري ابطال اوروبا على حساب دورتموند

هدف اريين روبن يهدي بايرن ميونخ لقب دوري ابطال اوروبا 2013 على حساب دورتموند
هدف اريين روبن يهدي بايرن ميونخ لقب دوري ابطال اوروبا 2013 على حساب دورتموند
كما في المناسبات السابقة ، عاد بايرن مونيخ أقوى بعد النكسة. بعد تحقيق انتقام بسيط من دورتموند للفوز بكأس الدوري الألماني الممتاز لعام 2012، استعادوا لقب الدوري الألماني بأناقة ، وخسروا مرة واحدة فقط وحطموا العديد من الأرقام القياسية خلال الحملة. في أوروبا ، قضوا على أرسنال ويوفنتوس وبرشلونة عن طريق زيادة الهوامش (مجموع 7-0 على الكاتالونيين ) للوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا العاشر ، على ملعب ويمبلي في لندن.

سيكون خصومهم مألوفين: بوروسيا دورتموند ، في أول نهائي ألماني بالكامل في تاريخ المسابقة (كان هناك سابقًا نهائي إسباني بالكامل وواحد إيطالي بالكامل وآخر إنجليزي بالكامل). وسجل ماريو ماندوكيتش الهدف الافتتاحي في الشوط الثاني ، وعادل دورتموند بسرعة من ركلة جزاء. بدا أن المسابقة تتجه نحو الوقت الإضافي عندما أرسل فرانك ريبيري ضربة لأريين روبن في الدقيقة 89 ، وهز الهولندي الشباك. لم يكن أمام دورتموند سوى القليل من الوقت للرد ، وانتهت المباراة بنتيجة 2-1 لمنح بايرن اللقب للمرة الخامسة. وفي الأسبوع التالي ، فاز بايرن ميونيخ على شتوتجارت في نهائي الدوري الألماني لكرة القدم عام 2013 ليحقق ثلاثية (أو رباعية بما في ذلك كأس السوبر الألماني) ، وهو إنجاز غير مسبوق في كرة القدم الألمانية ولم يحقق سوى سبع مرات سابقًا في بطولات الدوري الأخرى في جميع أنحاء أوروبا.

بعد ثلاثة أشهر ، شهدت كأس السوبر 2013 مباراة العودة بين بايرن ، الذي يدربه الآن بيب جوارديولا ، وتشيلسي (الذي انسحب من دفاع دوري أبطال أوروبا في مرحلة المجموعات لكنه واصل الفوز بلقب الدوري الأوروبي). بعد التعادل 1-1 في 90 دقيقة ، تقاسموا هدفين آخرين في الوقت الإضافي ، وتعادل بايرن في الدقيقة الأخيرة. كانت ركلات الترجيح مطلوبة مرة أخرى ، وهذه المرة أهدر تشيلسي آخر أهدافه بينما سجل بايرن جميع الأهداف الخمسة ، لتضيف كأس السوبر إلى خزانة الكؤوس بالنادي لأول مرة. 

بايرن مونيخ أول نادٍ ألماني يرفع كأس العالم للأندية

ومع ذلك ، فقد فاتتهم بالفعل فرصة تحقيق اكتساح نظيف في السنة التقويمية 2013 عندما فاز دورتموند بكأس الدوري الألماني الممتاز 2013. وبصفته بطلاً لأوروبا ، انتقل بايرن ميونيخ مباشرة إلى الدور نصف النهائي من كأس العالم للأندية الذي أقيم عام 2013 في المغرب. هزموا الممثل الآسيوي جوانجزهو إيفرجراند 3-0 للتأهل إلى النهائي ، وتغلبوا على البلد المضيف الرجاء البيضاوي (الذي قضى بشكل غير متوقع على بطل أمريكا الجنوبية أتلتيكو مينيرو ) في النهائي ليتوج بطلاً للعالم للمرة الثالثة. كما هو الحال في كأس أوروبا وكأس الانتركونتيننتال ، كانوا أول نادٍ ألماني يرفع كأس العالم للأندية.

احتفظ بايرن بالدوري الألماني وكأس ألمانيا في 2014 بطريقة مهيمنة ، ولكنه فقد قبضته على دوري أبطال أوروبا بعد هزيمة ثقيلة أمام ريال مدريد ، الذي فاز بها مرة أخرى (تمامًا كما حدث في 2002). وفي ذلك الصيف ، فازت ألمانيا بكأس العالم 2014.

لعب لاعبو بايرن ميونيخ مانويل نوير وفيليب لام وجيروم بواتينج وتوني كروس وتوماس مولر وباستيان شفاينشتايجر المباراة النهائية بأكملها ضد منتتخب الأرجنتين ، وسجل البديل ماريو جوتسي هدف الفوز ولاعبي النادي السابقين كما شارك ماتس هوملز وميروسلاف كلوزه . تم اختيار نوير كأفضل حارس مرمى ، وكان في فريق الأحلام مع كروس ومولر.

في أعقاب فوز ألمانيا بكأس العالم ، اتبعت جميع الحملات الأربع التالية أنماطًا مماثلة لبايرن ميونيخ 2013-2014: مع هجومهم بقيادة روبرت ليفاندوفسكي ، انتصروا في الدوري المحلي بهامش كبير (تسلسل قياسي مستمر بستة ألقاب على التوالي) ، لكنه هزم من قبل المعارضة الإسبانية في المراحل اللاحقة من دوري أبطال أوروبا (سقط أمام برشلونة الفائز في عام 2015 ، إلى وصيف بطل أتلتيكو مدريد في عام 2016 - في أول لقاء للأندية منذ نهائي دوري ابطال اوروبا 1974 - وامام الفائز ريال مدريد في عامي 2017 و 2018). 

سجل توماس مولر دوري أبطال أوروبا 42 هدفًا بنهاية 2017-18 ، وهو رقم قياسي للنادي في تلك المسابقة متقدمًا على ليفاندوفسكي ولكنه متأخر بشكل ما عن المجموع الإجمالي لجيرد مولر الذي يحمل نفس الاسم والذي بلغ 67 في جميع المسابقات.

بايرن مونيخ يحقق مسابقة أوروبية بسجل فوز 100٪

توج بايرن ميونخ بلقب دوري ابطال اوروبا 2020 بسجل تاريخي
توج بايرن ميونخ بلقب دوري ابطال اوروبا 2020 بسجل تاريخي
وانتهت مشاركة بايرن في 2018-19 بهزيمة على أرضه على يد ليفربول في دور الـ16 ، وهو أول خروج منذ 2010-11. عانى دورتموند وشالكه أيضًا من خسائر فادحة أمام الفرق الإنجليزية في نفس المرحلة.

كان بايرن قوياً بشكل ملحوظ في مباريات خريف 2019-20 في دوري أبطال أوروبا، حيث أنهى دور المجموعات بتسجيل 100٪ للمرة الأولى. كان فارق أهدافهم من المباريات الست 24-5 ، بما في ذلك الفوز 7-2 خارج الديار على توتنهام هوتسبير مع تسجيل سيرج جنابري أربعة أهداف ، وفوز 6-0 على ريد ستار على الطريق ، حيث تعادل روبرت ليفاندوفسكي مع جنابري. المجموع وسجل رقمًا قياسيًا فرديًا في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم: تم تسجيل جميع أهدافه الأربعة في فترة 15 دقيقة. لم يكن مستواهم المحلي ثابتًا حتى تولى هانسي فليك (عضو في فريق نهائي كأس أوروبا عام 1987) منصب المدير الفني ، حيث خسر نقطتين فقط في الدوري الألماني بعد منتصف ديسمبر. واستمرت العروض الأوروبية الجيدة في مراحل خروج المغلوب بفوزها بنتيجة 7-1 في مجموع المباراتين على تشيلسي (لعبت المباراتان على بعد خمسة أشهر بسبب وباء الكوفيد-19 في أوروبا ) متبوعًا بانتصار 8-2 على يصل برشلونة إلى الدور نصف النهائي في مباراة واحدة أجريت في لشبونة كجزء من شكل مختلف للمراحل الختامية بسبب الوباء - وكانت النتيجة أكبر هزيمة للكتالونيين على الإطلاق في أوروبا والمرة الأولى التي استقبلوا فيها أكبر عدد من الأهداف. في أي مسابقة منذ عام 1946 ، بالإضافة إلى المرة الأولى التي سجل فيها بايرن ثمانية أهداف في أوروبا منذ عام 1983 والمرة الأولى منذ عام 2003 التي يسجل فيها أي فريق هذا العدد في دوري الأبطال. مع ضمان الدوري المحلي والكأس بالفعل، واصل الفريق الفوز بشكل مريح على ليون 3-0 في الدور نصف النهائي ثم هزم باريس سان جيرمان 1-0 في النهائي بهدف من كينجسلي كومان (لاعب سابق في باريس سان جيرمان) وبذلك فازت بكأس أوروبا السادسة والثانية بثلاثية قارية . بالإضافة إلى ذلك ، أصبح بايرن أول فريق يحقق مسابقة أوروبية بسجل فوز 100٪ .

التقى بايرن مونيخ مع إشبيلية الفائز بالدوري الأوروبي ست مرات في كأس السوبر الأوروبي 2020 . كانت المباراة شديدة التنافس ، وتقدم إشبيلية في وقت مبكر من المباراة بفضل ركلة جزاء من لوكاس أوكامبوس. وأدرك بايرن التعادل عن طريق ليون جوريتزكا. في الوقت الإضافي ، خافي مارتينيز سجل هدف الحسم بضربة رأس ليجلب الكأس لميونيخ للمرة الثانية. وسط قيود كوفيد-19 المستمرة في جميع أنحاء العالم ، كانت المباراة أيضًا أول حدث كرة قدم كبير يشارك فيه اجماهير، وإن كان ذلك بأعداد محدودة.

التقى بايرن بالنادي المكسيكي اونال ، الذي يمثل الكونكاكاف باعتباره بطل دوري أبطال الكونكاكاف في كأس العالم للأندية 2020 . كانت هذه هي المرة الأولى التي يلعب فيها فريق من منطقة الكونكاكاف في النهائي. كان من المقرر في الأصل أن تقام المباراة النهائية في ديسمبر 2020 ، ولكن تم نقلها إلى فيفري بسبب تأثير وباء كوفيد-19 على جدولة مختلف مسابقات الأندية القارية. وفاز بايرن ميونيخ بالمباراة 1-0 ليحقق لقبه الثاني في كأس العالم للأندية والرابع في بطولة العالم للأندية. وبهذا الفوز ، أصبح بايرن ثاني فريق أوروبي يكمل سداسية (ستة ألقاب في عام) بعد برشلونة في عام 2009 ؛ لقد فازوا بالثلاثية القارية في الموسم السابق ، إلى جانب كؤوسهم المحلية والقارية في موسم 2020-21.

بعد أن تجاوز بأمان مرحلة مجموعات  دوري ابطال اوروبا في الخريف ، عندما استئنفت المواجهات في دوري أبطال أوروبا في أوائل عام 2021 ، شهدت إعادة المباراة النهائية السابقة في دور الثمانية ضد باريس سان جيرمان بعض الانتقام من الفرنسيين. كان فوزهم 3-2 ذهابًا في ميونيخ هو المرة الأولى التي يخسر فيها حاملو اللقب مباراة دولية منذ عام 2019 (سلسلة من 21 انتصارًا وتعادل واحد) ؛ ولم يكن فوز البايرن 1-0 في باريس كافيًا، مع الإقصاء على الأهداف خارج الأرض في الموسم الماضي ، فإن القاعدة ستكون قيد الاستخدام. سيضمن لقب الدوري الألماني التاسع على التوالي عودة النادي بسرعة إلى المنافسة.

سجل مشاركات بايرن مونيخ دوليا

  • دوري ابطال اوروبا / كأس اوروبا 370 مباراة
  • الدوري الأوروبي / كأس الاتحاد الأوروبي 68 مباراة
  • كأس الكؤوس الأوروبية 39 مباراة
  • كأس السوبر الأوروبي 7 مباريات
  • كأس المعارض بين المدن 13 مباراة
  • كأس الانتركونتيننتال 3 مباريات
  • كأس العالم للأندية 4 مباريات.

ارقام بايرن مونيخ القياسية في دوري ابطال اوروبا

  • أسرع هدف في تاريخ دوري أبطال أوروبا : بعد 10.12 ثانية عن طريق روي مكاي ضد ريال مدريد في 7 مارس 2007.
  • تمكن من تسجيل هدفين على الأقل في كل مباراة من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا في ثلاث مناسبات: 2010-11 مرحلة المجموعات (بعد الفوز على بازل 3-0 في المباراة النهائية) ، ومرحلة المجموعات 2019-20 (بعد الفوز على توتنهام هوتسبير ) 3–1 في المباراة النهائية) ، ومرحلة المجموعات 2021–22 (بعد الفوز على برشلونة 3-0 في المباراة النهائية).
  • النادي الألماني الوحيد الذي فاز بجميع المباريات الست في مرحلة المجموعات من دوري أبطال أوروبا: 2019-20 و2021-2022 .
  • أكبر فوز في مجموع المباراتين في مرحلة خروج المغلوب في دوري أبطال أوروبا: 12-1 ضد سبورتينغ لشبونة (5-0 ذهاب ، 7-1 إياب) في 2008-09 .
  • أكبر هامش انتصار في مباراة واحدة من مرحلة خروج المغلوب في شكل دوري أبطال أوروبا الحالي: 7-0 (الإياب) ضد بازل في 2011-12 ، و7-0 (الإياب) ضد شاختار دونيتسك في 2014-15 .
  • أكبر هامش انتصار في ربع النهائي في عصر دوري أبطال أوروبا: 6-0 (2-0 ذهاب ، 4-0 إياب) ضد 1. إف سي كايزرسلاوترن في 1998-1999 ، و8-2 (ذهاب واحد) ) ضد برشلونة في 2019-20 .
  • أكبر هامش انتصار في مباراة نصف النهائي في عصر دوري أبطال أوروبا: 7-0 (4-0 ، مباراة الذهاب 3-0) ضد برشلونة في 2012-13 .
  • أكبر هامش انتصار في مباراة واحدة من الدور نصف النهائي في عصر دوري أبطال أوروبا: 4-0 ضد برشلونة في 2012-13 .
  • أكبر هامش انتصار في نهائي دوري أبطال أوروبا: 4-0 (إعادة) ضد أتلتيكو مدريد في عام 1974 .
  • معظم الانتصارات المتتالية في دوري أبطال أوروبا : 15 (18 سبتمبر 2019-25 نوفمبر 2020).
  • معظم الانتصارات المتتالية على أرضه في دوري أبطال أوروبا : 16 (17 سبتمبر 2014 - 15 فيفري 2017).
  • معظم الانتصارات المتتالية خارج الأرض في دوري أبطال أوروبا : 7 (19 فبراير 2013-19 فيفري 2014).
  • أطول فترة على أرضه لم يهزم في دوري أبطال أوروبا : 43 مباراة (17 سبتمبر 1969 - 6 مارس 1991).
  • أطول فترة دون هزيمة في دوري أبطال أوروبا : 22 مباراة (31 أكتوبر 2017 - 16 فيفري 2022) (مستمر).
وفي ختام مقالنا نكون قد قدمنا لكم كل المعلومات المتعلقة عن بايرن ميونيخ وتاريخه في المسابقات المحلية والدولية وهداف بايرن ميونيخ التاريخي واللاعب الأكثر مشاركة في تاريخ بايرن ميونيخ.

مقالات ذات صلة:
دوري ابطال اوروبا 2021–2022...البطل والترتيب والهداف

ملاحظة مهمة:
يمكنك متابعة موقعنا الذي سيحضى بمتابعة رائعة لدوري ابطال اوروبا والذي يقدم لكم كل مايخص دوري الابطال بداية من النسخ الحديثة لدوري ابطال اوروبا ، اخبار دوري ابطال اوروبا، تاريخ دوري ابطال اوروبا، هدافي دوري ابطال اوروبا، نهائي دوري ابطال اوروبا، نتائج دوري ابطال اوروبا، ونحن نعمل على تقديم المعلومة الصادقة والموثوقة.

بعض المواقع تقوم بنسخ محتوانا دون ذكر المصدر فارجو منها ذكر المصدر الاصلي للمقال. وشكرا

ويمكنكم التواصل معنا عبر صفحتنا بالفايسبوك: كاس العالم
ويمكنك الاشتراك معنا على خدمة اخبار جوجل حتى تبقى على اطلاع بكافة المستجدات: اخبار جوجل.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -